السلطات التشيلية تعيد فرض القيود لمواجهة كورونا

2020-12-08 | منذ 4 شهر

سانتياجو –وكالات - قال وزير الصحة التشيلي إن إقليم العاصمة بما في ذلك مدينة سانتياجو العاصمة، يشهد زيادة في أعداد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا المستجد بنسبة 18%، لذلك سيتم إعادة فرض إجراءات المرحلة الثانية من خطة إعادة فتح النشاط الاقتصادي اعتبارا من 10 كانون أول/ديسمبر الحالي.

ووفقاً لإجراءات المرحلة الثانية من خطة إعادة الفتح، سيحتاج المواطنون إلى الحصول على تصريح خاص من الشرطة للتجول في المنطقة في عطلة نهاية الأسبوع، وسيكون التصريح فردي ولمرة واحدة أسبوعيا.

كما تتضمن القيود السماح بعمل المطاعم الموجود مقاعدها في الهواء الطلق، وإغلاق المتاجر في عطلات نهاية الأسبوع.

وقال إنريك باريس وزير الصحة التشيلي إن هذه الإجراءات وقائية ومؤقتة، بهدف تجنب اتخاذ إجراءات أشد صرامة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وكانت السلطات التشيلية قد أعادت فرض الحجر الكامل على أربعة أقاليم في البلاد.

يذكر أن خطة الحكومة لإعادة فتح النشاط الاقتصادي تتكون من خمس مراحل، كانت بعض بلديات إقليم العاصمة، في المرحلة الرابعة قبل إعلان إعادة تطبيق إجراءات المرحلة الثانية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي