في عمليتين منفصلتين.. الجيش الأفغاني يعلن مقتل اثنين من كبار قادة داعش شرقي البلاد

2020-12-06 | منذ 4 شهر

 

القوات الأفغانية الخاصة تمكنت من قتل العديد من قادة داعش والقاعدة

كابل-وكالات:

أفادت تقارير إعلامية أن اثنين من كبار قادة تنظيم داعش الإرهابي قد لقيا مصرعهما في عمليتين منفصلتين على يد قوات الدفاع والأمن الوطنية الأفغانية في إقليم ننكرهار قرب الحدود الباكستانية.

ونقل موقع "ساوث إيجا مونيتور" عن إحدى الوكالات المحلية أن المدعو هداية االله قد قتل  خلال عملية شنتها القوات الأفغانية في منطقة تشابارهار بإقليم ننكرهار"، مشيرة  إلى أن القيادي القتيل في داعش كان "أميرا" لما يسمى "ولاية ننكرهار".

وأوضحت مصادر في الجيش الأفغاني أن هداية الله كان مسؤولا عن صنع السترات المفخخة لشن عمليات واعتداءات إرهابية وانتحارية.كما قُتل قاري عبد الرحمن ، وهو قيادي آخر في التنظيم الإرهابي، في منطقة منفصلة في باج إكمالاتي في مدينة جلال آباد.

وكانت قوات الأمن الأفغانية قد أعلنت في الأشهر الأخيرة قضاءها على العديد من كبار قادة القاعدة وداعش في البلاد في عمليات نفذتها القوات الخاصة "ANDSF".

وكان أفاد التقرير الفصلي الأخير لـ"المفتش العام الخاص بإعادة إعمار أفغانستان" قد أكدت في وقت سابق أن القوات الخاصة أثبتت فعاليتها الشديدة في عمليات مكافحة الإرهاب التي نفذت بشكل مستقل دون مساعدة القوات الأجنبية.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي