دينا حشمت: ثورة 1919 بين الأدب والسينما

2020-11-22 | منذ 5 شهر

الأكاديمية والكاتبة المصرية دينا حشمت

تلقي الأكاديمية والكاتبة المصرية دينا حشمت غدا الأثنين 23 نوفمبر/تشرين الثاني، محاضرة رقمية تتمحور حول كتابها «مصر 1919: ثورة في الأدب والسينما»، الصادر العام الماضي عن منشورات «جامعة إدنبرة». اللقاء من تنظيم «جامعة ويسكونسن ــ ماديسون»، وتديره نيفين النصيري، مديرة برنامج دراسات الشرق الأوسط فيها.

تُعدّ ثورة عام 1919 ضد الاستعمار لحظة أساسية في التاريخ المصري الحديث ونقطة مرجعية تاريخية في الثقافة المصرية خلال القرن الماضي.

تجادل حشمت في كتابها بأنّ الأدب والسينما لعبا دوراً مركزياً في صنع ذاكرة الاستعمار، مسلّطةً الضوء على عمليات التذكّر والنسيان التي أسهمت في تشكيل خيال وقراءة سائدَيْن حول عام 1919 في مصر، صاغتهما النخب السياسيّة والثقافيّة المتعاقبة.

وبينما تسعى لفهم كيفية وسبب استبعاد وتهميش الكثير من الأصوات والسرديات، تعيد الأستاذة المحاضرة في «الجامعة الأميركية في القاهرة» إدراج عناصر التمثيلات المختلفة في السرد السائد. أمر يولّد منظوراً جديداً لإرث عام 1919 في المحروسة، ويدعو القرّاء للقاء الأصوات المُهمِّشة للثورة والتعرّف إليها، مع إعادة الاتصال بنسيج الثورة العاطفي متعدّد الطبقات.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي