تشوهات جسدية وعقلية للجنين..

هذا ما يحدثه شرب الخمر أثناء الحمل    

2020-11-06 | منذ 4 شهر

 

فترة الحمل من أكثر الفترات حساسية في حياة المرأة، يتوجب عليها الاهتمام بصحتها بشكل مضاعف، من خلال اتباع نظام غذائي صحي وسليم وكذلك الابتعاد عن كل ما هو يلحق الضرر بالأم والجنين، ومن بينها التدخين أو شرب الكحول.

وفي ذلك حذرت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين من شرب الخمر أثناء الحمل، لأنه يتسبب في إصابة الجنين بمتلازمة الجنين الكحولي (Fetal alcohol syndrome)، والتي تؤدي إلى عواقب وخيمة لدى الجنين تتمثل في تشوهات جسدية واضطرابات عقلية ونفسية.

وأوضحت الرابطة أنه إذا تناولت الأم الكحول خلال فترة الحمل، فإن الكحول يدخل ضمن مجرى الدم، ويصل إلى الجنين عن طريق المشيمة.

وبالتالي يعيق الكحول إيصال الأكسجين والمواد المغذية إلى أنسجة الجنين وأعضائه، بما في ذلك دماغ الجنين، مما يؤدي إلى ظهور ندبات مميزة في الوجه وإلحاق الضرر بالخلايا العصبية والدماغ، مما يؤدي إلى مشاكل ذهنية ونفسية ومشاكل في السلوك.

ومن المشاكل، التي تهدد الطفل، نتيجة تناول الأم الكحول في فترة الحمل:

موضوع يهمك :  دراسة: المشروبات المحلاة صناعيًا تهدد صحة القلب

– تشوُّهات في المفاصل والأطراف والأصابع.

– بطء النمو الجسدي قبل الولادة وبعدها وصعوبات في الرؤية أو مشاكل في السمع.

– صِغَر محيط الرأس وصِغَر حجم الدماغ وسوء التناسق في الحركة عيوب قلبية.

– بطء الانتباه وفرط النشاط وضعف التحكُّم في ردود الفعل والعصبية الشديدة والقلق.

ولتجنب هذه المخاطر الجسيمة يتعين على المرأة الإقلاع عن شرب الخمر، أثناء فترة الحمل.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي