تواصل المظاهرات المطالبة برحيل نتنياهو للأسبوع الـ19 (فيديو)

2020-11-01 | منذ 4 شهر

مظاهرات مطالبة برحيل نتنياهو

تواصلت المظاهرات الإسرائيلية الأسبوعية العنيفة مساء السبت 31اكتوبر2020، ضد رئيس حكومة الاحتلال المتهم بالفساد، بنيامين نتنياهو، في ظل تصاعد المطالبات برحيله فورا.

وشارك آلاف الإسرائيليين في احتجاجات متكررة، بمناطق متفرقة بالأراضي الفلسطينية المحتلة، وذلك للأسبوع الـ19 على التوالي، بحسب ما أورده موقع "i24" الإسرائيلي، الذي نبه إلى أن هذه المظاهرات تأتي بالتزامن مع الذكرى السنوية الخامسة والعشرين، لاغتيال رئيس الحكومة الأسبق إسحاق رابين.

وانطلقت مظاهرة من "ميدان باريس" بمدينة القدس المحتلة، وأخرى من "ميدان صهيون" في المدينة، بمشاركة أكثر من ألف متظاهر، والتقوا في شارع بلفور بالقدس، قرب المقر الرسمي لرئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي نتنياهو الملقب بـ"بيبي".

وحمل المتظاهرون في بلفور، "الأعلام الوردية وشعارات تطالب نتنياهو بالاستقالة، لتقديم لائحة اتهام ضده بالفساد".

وذكر الموقع، أن قوات الشرطة الإسرائيلية، اعتقلت 6 متظاهرين إسرائيليين وأخضعتهم للتحقيق في القدس؛ اثنان منهم لجلبهم مجسما يحمل غواصة، بإشارة إلى شبهات الفساد ضد نتنياهو، في ملف صفقة الغواصات، والآخرون بشبهة "ارتكاب أعمال شغب" وإلحاقهم الضرر بلافتات المتظاهرين في القدس.

وخرجت مظاهرة في "ميدان رابين" في تل أبيب، وأخرى في ميدان "هبيما"، ونظمت مسيرة ومظاهرة أمام منزل نتنياهو الخاص في "قيساريا" شمال فلسطين المحتلة.

صحيفة "معاريف"، أكدت أن المظاهرات ضد نتنياهو، خرجت في أكثر من ألف "نقطة ساخنة" في أنحاء البلاد؛ موضحة أن آلاف المتظاهرين طالبوا "بقيادة جديدة لإسرائيل تحت شعار "الانتخابات الآن"، وغنوا: سنحل محل الحكومة".

وذكرت الصحيفة أن بعض المتظاهرين، قاموا "بإغلاق طريق السكك الحديدية الخفيفة في وسط القدس، وتم القبض على ستة مشتبه بهم بتهمة الاعتداء على المدنيين وضباط الشرطة والسلوك الذي من شأنه الإخلال بالسلام العام".

وأشارت الصحيفة إلى أن قوات الشرطة "لا تفوت فرصة واحدة لمضايقة المتظاهرين وتخريب الاحتجاج"، موضحة أن "الشرطة تلقت بلاغا عن واقعة عنف خلال مظاهرة في شارع حبانيم في حوض هشارون، وتلقى أحد المتظاهرين العناية الطبية".

وأفادت "معاريف"، بأنه "تم تسجيل العديد من حوادث العنف بحق المتظاهرين، حيث أصيب متظاهر بجروح بعد تعرضه لرذاذ الفلفل من سيارة عابرة، تم علاجه على الفور من قبل الطاقم الطبي، وعند مفترق "ألوف سديه"، ألقي بيض على المتظاهرين".

وفي السياق ذاته، أوضحت قناة "كان" الرسمية العبرية، أن العديد من المظاهرات المطالبة برحيل نتنياهو، نظمت في المفترقات وعلى جسور في أنحاء مختلفة من البلاد.

وذكرت أن حركة "السلام الآن" اليسارية الإسرائيلية، خرجت في مسيرة تجاه منزل نتنياهو في شارع بلفور بالقدس، تحت شعار "لن ننسى التحريض والاغتيال والسلام".

وأكدت حركة "السلام الآن"، أن اغتيال الراحل رابين، جاء في أعقاب "حملة تحريضية شعواء بقيادة أقطاب من اليمين، واليوم يستمر التحريض من قبل من وقف على الشرفة في ذلك اليوم"، بحسب تعبيرها.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي