مسؤول الادعاء في قضايا الإرهاب بفرنسا: 4 ضباط واجهوا المهاجم داخل الكنيسة في نيس

2020-10-30 | منذ 1 سنة

كشف مسؤول الادعاء في قضايا الإرهاب بفرنسا، مساء يوم الخميس 29 اكتوبر2020م، أن أربعة ضباط واجهوا المهاجم داخل الكنيسة في نيس وأطلقوا النار عليه.

وأشار المسؤول في قضايا الإرهاب إلى أن منفذ هجوم نيس أصيب بجروح خطيرة من نيران الشرطة وهو الآن في المستشفى.

وقال إن منفذ هجوم نيس تونسي من مواليد عام 1999، مشيرا إلى أنه دخل البلاد عبر باري يوم التاسع من أكتوبر.

 موضوع يهمك : مسؤول الادعاء في قضايا الإرهاب بفرنسا: 4 ضباط واجهوا المهاجم داخل الكنيسة في نيس

وصرح بأن منفذ الهجوم الذي يدعى إبراهيم العويساوي، كان يحمل وثيقة تابعة للصليب الأحمر الإيطالي.

وكان متحدث قضائي تونسي قد أفاد في تصريح لوكالة "رويترز" اليوم، بأن المشتبه به التونسي في هجوم نيس بفرنسا يدعى إبراهيم العويساوي، مشيرا إلى أنه لم يكن مصنفا كمتشدد قبل أن يغادر تونس، كما أكد مصدر بالشرطة الفرنسية أن العويساوي غير مصنف كمتشدد في فرنسا أيضا.

وأضاف المتحدث القضائي أن العويساوي غادر تونس في رحلة هجرة غير شرعية في 14 سبتمبر الماضي ووصل أمس إلى نيس.

وأعلنت السلطات القضائية في تونس في وقت سابق فتح تحقيق في شبهة تورط تونسي في عملية إرهابية.






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي