بريستون من أفضل الساعات الرجالية

2020-10-23 | منذ 7 شهر

كما تشي التسمية فإن مؤسس الشركة، برايس جانيت الذي عمل سابقاً شركات «زنيث » للساعات السويسرسة  و«كارتييه » و «ريتشمونت» يعشق منطقة بريستون في بريطانيا حيث أمضى فترة دراسته الجامعية. حمل جانبت عشقه لبريطانيا وأسس شركة في العاصمة الفرنسية باريس، وبخبرة واسعة لأكثر من ١٥ عاماً في مجال صناعة الساعات تمكن من تقديم  مجموعات رياضية بتصاميم مختلفة تروق لكل عاشق للساعات وباحث عن التميز .

موضوع يهمك :  دار أي دبليو سي شافهاوزن تطلق نسخة خاصة من ساعة بايلوت كرونوغراف

الفكرة التي تتمحور حولها الساعات هي «سبور شيك» وباستخدام مواد غير تقليدية مثل «خلات السليلوز» واعتماد الألوان المميزة فإن «بريستون» حجزت لنفسها مكاناً مميزاً في عالم صناعة الساعات الفرنسية. الاختلاف لا يتوقف هنا إذ يعتمد جانيت على قماش الناتو لتصنيع أحزمة الساعات، وقماش الناتو هو قماش طورته وزارة الدفاع البريطانية لاستخدامه في الحروب.

شركة بريستون للساعات الفرنسية أعادت تعريف الساعات الرياضية الأنيقة سواء لناحية الدقة أو المواد المستخدمة أو التصاميم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي