مسلسل "ما وراء الطبيعة" رحلة مليئة بالغموض والإثارة

2020-10-23 | منذ 1 شهر

مسلسل كشفت شركة نتفليكس عن إعلان المسلسل المنتظر "ما وراء الطبيعة"، الذي سيعرض في 5 نوفمبر المقبل، وهو مستوحى من سلسلة روايات "ما وراء الطبيعة" للكاتب الراحل أحمد خالد توفيق. 

المسلسل يتألف من 6 حلقات مليئة بالإثارة والغموض، تتمحور كل منها حول إحدى الأساطير الشهيرة في روايات "ما وراء الطبيعة". وستكون كل حلقة بمثابة فيلم مستقل بذاته ومع ذلك فإن جميع الحلقات مترابطة داخل عنصر مشترك وهو "بيت الخضراوي"، المحرك الأساسي للأحداث في الموسم الأول. 

موضوع يهمك : "دفعة بيروت" دراما خليجية بمنحى سياسي

سيعرض مسلسل "ما وراء الطبيعة" مترجماً إلى أكثر من 32 لغة في 190 دولة حول العالم. كما سيتم توفير الدبلجة إلى أكثر من 9 لغات من بينها الإنجليزية، الإسبانية، الفرنسية، التركية والألمانية وغيرها. 

وسيكون أول مسلسل أصلي مصري متوافر بالوصف الصوتي باللغة العربية لضعاف البصر والمكفوفين، والوصف النصي باللغة العربية لضعاف السمع. 

تستعرض أحداث المسلسل رحلة الشك التي يمر بها الدكتور رفعت إسماعيل، طبيب أمراض الدم، العنيد المتهكم والمغامر، حين ينقلب عالمه رأساً على عقب بعد التشكيك في قناعاته العلمية التي آمن بها طوال حياته. إذ تبدأ القصّة عام 1969، حين يدخل رفعت الأربعينات من عمره، ويبدأ في التعرض لسلسلة من الأحداث الخارقة للطبيعة. وتصحب رفعت في عالم (ما وراء الطبيعة) ماجي، زميلته السابقة خلال الجامعة، حيث يحاولان إنقاذ أحبائهم من الخطر الهائل الذي يحيط بهم.

المسلسل من رؤية عمرو سلامة الذي يخرج العمل بالتعاون مع المخرج الإماراتي ماجد الأنصاري، كما يقوم بإنتاجه فنياً بالتعاون مع محمد حفظي. وأيضاً الكاتب الرئيس لأحداث المسلسل، هو عمرو سلامة، يساعده فريق كتابة مكون من: محمود عزت ودينا ماهر وعمر خالد.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي