فيلم اللص الصادق يتصدر شباك التذاكر الأمريكي

2020-10-21 | منذ 1 شهر

وصل فيلم الإثارة "اللص الصادق" للممثل "ليام نيسون" إلى المركز الأول في شباك التذاكر الأمريكي، حيث حقق ظهوره الأول 3.7 ملايين دولار.

وجاءت مبيعات تذاكره في المركز الأول -وتعد من أدنى المبيعات التي تصل لهذه المرتبة- متقدمة قليلاً على فيلم "تينيت" للمخرج "كريستوفر نولان" وفيلم "الحرب مع الجد" العائلي الكوميدي للممثل "روبرت دي نيرو".

أما فيلم "تينيت"، الذي دخل في أسبوعه السابع الآن، فقد حقق 1.6 ملايين دولار، وبذلك وصل إجمالي أرباحه في الولايات المتحدة إلى 50.6 ملايين دولار، لكنه يحقق نتائج أفضل في الخارج، حيث وصل الإجمالي إلى 333.9 ملايين دولار أمريكي.

وبشكل عام، كانت عطلة نهاية أسبوع في الولايات المتحدة هادئة في شباك التذاكر، حيث لجأت دور السينما التي أعيد فتحها إلى تقليل ساعات العمل أو الإغلاق مرة أخرى تمامًا بسبب قلة الحضور.

ويرجع السبب في ضعف مبيعات التذاكر إلى القلق بين رواد السينما بشأن الجائحة، إلى جانب عدم وجود أفلام جديدة قوية.

لكن مالكي دور السينما يجادلون بأن الخوف ليس هو من منع الناس من الذهاب إلى السينما، بل ندرة الإنتاج الجديد القوي من الاستوديوهات الكبرى.

ترددت شركات هوليوود في الكشف عن أكبر أفلامها بسبب إغلاق دور السينما في الأسواق الرئيسية مثل نيويورك ولوس أنجلوس، والتي تمثل الجزء الأكبر من مبيعات التذاكر لأي فيلم.

موضوع يهمك : بالبوستر الرسمى.. غادة عادل تروج لفيلمها الجديد الخطة العايمة

وقال "ديفيد إيه جروس"، الذي يدير شركة للاستشارات السينمائية: "استنادًا إلى 3 أفلام على الأقل موجهة للشباب أُصدرت خلال الشهر ونصف الشهر الماضي، لا يبدو المراهقون والشباب مستعدين للعودة إلى السينما".

ويحكي فيلم الإثارة "اللص الصادق" عن لص ذي سمعة سيئة يقرر أن يعيش حياة أمينة، ويسلم نفسه، ليجد أنه يتعرض لخديعة اثنين من عملاء مكتب التحقيق الفيدرالي عديمي الرحمة.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي