لديها 50 خنفسة في غرفتها .. حكاية طفلة تعيش مع الثعابين و العقارب في المنزل

2020-10-20 | منذ 1 شهر
يعشق الأطفال والكبار أيضا تربية الحيوانات الأليفة، وخاصة القطط التي تعشقها الفتيات منذ صغر سنهم، لكن هل فكرت في تربية حشرات و زواحف تعيش معك كأنها مجرد قطة تتجول حولك في المنزل أينما ذهبت ؟ .
رغم غرابة الفكرة إلا أن فتاة بريطانية صغيرةلم يتجاوز عمرها العشر سنوات، أقدمت على فكرة جريئة، تحدت بها خوفها ، فقررت تربية العديد من أنواع الزواحف و الحشرات في منزلها، منهم الخنافس و العناكب والعقارب . 
بدأ شغف الفتاة البريطانية هولي جرينهالج بتربية تلك الحيوانات وهي في الثانية من عمرها حين شاهدت عنكبوت على الإنترنت وكيف ينسج خيوطه ويتشعب ، فجاءتها فكرة تربية تلك الحيوانات الغريبة بخلاف القطط والكلاب . 
 
 
بحسب ما نشره موقع صحيفة ديلي ميل البريطانية، فإن هولي حولت غرفة نومها لمنزل لحيوانتها الغريبة، وتحتفظ بـ 50 خنفسة في غرفتها، إلى جانب العقارب و الثعابين و الصراصير 
تقول الطفلة هولي: "عندما بدأت أحب العناكب والحيوانات كان ذلك عندما كنت في الثانية، رأيت عنكبوتًا يصنع شبكة وكان ذلك رائعًا ثم ذهبت إلى متحف ورأيت عنكبوتًا وبدأت في إلحاح أمي على تربية واحدة".
الفتاة المحبة للحيوانات و الزواحف ، لديها قناة على موقع يوتيوب، بها العديد من المتابعين، وتقول عنها :" مهمتي على موقع يوتيوب هي نشر المعلومات  عن العناكب واللافقاريات اللطيفة".


إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي