كابول: اشتباكات بولاية هلمند والحكومة تؤكد مقتل العشرات من طالبان

2020-10-12 | منذ 10 شهر

أعلنت الحكومة الأفغانية، الأثنين 12أكتوبر2020، مقتل أكثر من 70 مسلحا من طالبان، وقالت إنها تصدت لهجوم للحركة بولاية هلمند جنوب البلاد، في حين ذكرت مصادر لدى طالبان أنها حققت تقدما وسيطرت على مخفر إستراتيجي.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية طارق أرين إن 71 مسلحا من طالبان قتلوا ليلة أمس في مديريتي ناوه ونهر سراج بولاية هلمند، وذلك بعدما هاجموا نقاط تفتيش تابعة للقوات الحكومية مما أدى إلى اشتباكات معها.

وأضاف أرين أنه تم إفشال الهجوم وانسحاب مسلحي الحركة، كما أرسلت الحكومة تعزيزات أمنية إلى المنطقة.

وفي الجانب الآخر، ذكرت مصادر لدى طالبان أن الحركة سيطرت على المخفر الرابع قرب مدينة لشكرغاه عاصمة ولاية هلمند، وأنها حققت تقدما خلال الهجوم وأصبحت على تخوم المدينة.

ولم تسفر حتى الآن المفاوضات -التي جمعت بين الحكومة وطالبان في العاصمة القطرية الدوحة عن تقدم ملموس، بالرغم من إتمام صفقة تبادل سجناء الطرفين على مدى الأشهر الماضية.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أعلن الأسبوع الماضي تعجيل انسحاب قوات بلاده من أفغانستان بحلول نهاية العام الجاري، كما قال حلف الناتو إن قواته ستنسحب تزامنا مع الانسحاب الأميركي، في خطوة وصفتها طالبان بأنها إيجابية للغاية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي