"طالبان" تتمنى فوز ترامب وحملته ترفض دعم الحركة

2020-10-11 | منذ 4 شهر

أعربت حركة طالبان في أفغانستان عن أملها في أن يفوز الرئيس الأميركي دونالد ترامب بولاية رئاسية ثانية للولايات المتحدة.

وقال المتحدث باسم الحركة ذبيح الله مجاهد، نأمل أن يفوز ترامب في الانتخابات وينهي الوجود العسكري الأميركي في أفغانستان.

كما أعربت الحركة المسلحة عن قلقها لإصابة الرئيس الأميركي بفيروس كورونا، بحسب المصدر نفسه.

وفي السياق نفسه، قال زعيم بارز آخر في طالبان: "عندما سمعنا أن ترامب كان مصابا بفيروس كورونا، شعرنا بالقلق على صحته، لكن يبدو أنه يتحسن".

من جهته، قال مدير الاتصالات في حملة ترامب تيم مورتو إنه يرفض دعم طالبان، وإنه يجب على طالبان أن تعرف أن الرئيس ترامب سيحمي المصالح الأميركية دائما بأي وسيلة ضرورية.

ويرجع حماس طالبان تجاه ترامب إلى الهدف الذي يتشاطرانه، وهو إخراج القوات الأميركية من أفغانستان بعد 19 عاما من الحرب، وهو وعد طويل الأمد.

وقبل أيام، قال ترامب عبر تويتر: "ينبغي إعادة العدد القليل المتبقي من رجالنا ونسائنا الشجعان الذين يخدمون في أفغانستان إلى وطنهم بحلول عيد الميلاد"، وهو ما رحّبت به حركة طالبان.

وجاءت تغريدة ترامب بعد ساعات من إعلان مستشار الأمن القومي الأميركي روبرت أوبرين، أن واشنطن ستخفض عدد جنودها في أفغانستان إلى 2500 بحلول أوائل 2021.

وقال ذبيح الله مجاهد -في بيان- إن حركته ترحّب بهذه التصريحات، وتعتبرها خطوة إيجابية لتنفيذ الاتفاقية الموقعة بين الحركة والولايات المتحدة.

وأضاف أن طالبان ملتزمة أيضا بمضمون الاتفاقية وتأمل في علاقات جيدة وإيجابية في المستقبل مع جميع الدول، بما في ذلك الولايات المتحدة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي