مناظرة بنس وهاريس تحقق رقما قياسيا في المشاهدة

رويترز
2020-10-09 | منذ 2 أسبوع

مناظرات نائب الرئيس تجتذب عادة جمهورا أصغر من مناظرات المرشحين للرئاسة.نجحت المناظرة التي جمعت ما بين نائب الرئيس الأميركي، مايك بنس، والديمقراطية كامالا هاريس، باجتذاب نحو 57.9 مليون مشاهد عبر التلفاز، الرقم الذي يشكل ثاني أعلى نسبة مشاهدة على الإطلاق بين المرشحين لمنصب نائب الرئيس، بحسب بيانات "نيلسن" الصادرة، الخميس، وفقا لما نقلت رويترز.

وتضمنت نسبة المشاهدة في مواجهة الأربعاء أشخاصا شاهدوها عبر 18 شبكة تلفزيونية. وبينت الحصيلة أن المناظرة الأخيرة حققت مشاهدات أعلى بنسبة 56 بالمئة مما كانت عليه قبل أربع سنوات، عندما تابع نحو 37 مليون شخص مناظرة جمعت بين بنس والديمقراطي تيم كين.

وخلال الحدث الذي دام لمدة 90 دقيقة، اصطدم بنس وهاريس حول تعامل إدارة الرئيس دونالد ترامب مع جائحة فيروس كورونا.

وعادة ما تجتذب مناظرات نائب الرئيس جمهورا أصغر مما تجتذبه المناظرات بين المرشحين للرئاسة.

واجتذبت مناظرة ترامب مع الديمقراطي جو بايدن، يوم 29 سبتمبر، نحو 73 مليون مشاهد، ما جعل منها ثاني أكبر حدث متابع على التلفزيون الأميركي هذا العام، بعد مباراة سوبر بول الجماهيرية.

موضوع يهمك : بايدن يرهن المناظرة الانتخابية الثانية بشفاء ترامب من الكورونا

وتم تسجيل الرقم القياسي الأكبر لمناظرات نائب الرئيس في عام 2008، عندما ناظر بايدن الجمهورية سارة بالين، وجذب هذا الحدث نحو 69.9 مليون مشاهد.

وبالنسبة لمناظرة بنس وهاريس، تصدرت قناة "فوكس نيوز" جميع الشبكات، باجتذابها 11.9 مليون مشاهد من خلال شاشتها.

وتضمنت حصيلة نيلسن أشخاصا شاهدو المناظرة من المنزل وفي أماكن مختلفة كالحانات والمطاعم، بالإضافة إلى بعض المشاهدات الرقمية من خلال أجهزة التلفزيون المتصلة بالإنترنت.

ورغم ذلك، لا تعكس الأرقام حجم المشاهدة الحقيقي والكامل عبر شبكة الإنترنت، التي نمت شعبيتها مع تراجع مشاهدات التلفزيون التقليدي. وتم بث المناظرة بشكل مباشر عبر يوتيوب وتويتر ومنصات رقمية مختلفة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي