الحكومة الأسترالية تعلن ملتزمة بمبدأ تعددية الأطراف الأممية

2020-09-28 | منذ 1 شهر

وزيرة خارجية أستراليا ماريس باين

جددت الحكومة الأسترالية التزامها بمبدأ تعددية الأطراف كما أكدت دورها الفاعل في العمل الدولي المتنوع، محذرة من أن إضعاف أو غياب النظام المتعدد الأطراف من شأنه إشاعة سياسة الاستقواء والتنمر في العلاقات الدولية وسيادة قانون الغاب، بما يحمله ذلك من مخاطر وعواقب وخيمة يدفع ثمنها الجميع.

جاء ذلك في البيان الذي ألقته وزيرة خارجية أستراليا ماريس باين خلال الاجتماع الوزاري للتحالف من أجل التعددية الذي عقد “عن بُعد” على هامش أعمال الدورة الـ 75 للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك تحت شعار “التزامنا ومساهمتنا لإعادة البناء بشكل أفضل”.

وأعربت الوزيرة باين عن تأييد وترحيب أستراليا بمبادرة “التحالف من أجل التعددية”، ودعت الدول الأعضاء إلى وضع قدراتها لتعزيز دور المنظمة الدولية لتكون في مستوى التحديات، وتمكينها من تحقيق أهدافها.

وفي إطار التصدي الجماعي لجائحة كورونا التي تعصف بشكل قاسٍ بالطبقات الاجتماعية الأكثر هشاشة، لفتت باين إلى أن أستراليا ستواصل تقديم الدعم والمساعدة وبشكل خاص للفئات الضعيفة من المدنيين لحمايتهم من هذا الوباء، وذلك التزاماً من الحكومة الأسترالية بالتعددية والعمل الجماعي وتقاسم الأعباء.

وأشارت باين إلى أن تزايد التحديات المشتركة للمجتمع الدولي يشكل مصدر قلق متنام للجميع، حيث تُهدد الأزمات وانتهاكات القانون الدولي السلام والاستقرار في العالم، مما يجعل التعددية هي الخيار الوحيد لتحقيق السلام والتنمية وحماية حقوق الإنسان.

ولفت إلى أن التعددية حققت، منذ إنشاء الأمم المتحدة، إنجازات لا يُستهان بها، في العديد من المجالات التي تهم البشرية، وهي الأكثر قدرة وفعالية لمواجهة التحديات التي يواجهها العالم، وقالت : “أمامنا اليوم جائحة كوفيد – 19 التي تجعل من التعاون الدولي مسألة غير قابلة للنقاش”.

وبينت باين “أنه وبالرغم من أن الأمم المتحدة بنيت على التعاون الدولي وتعدد الأطراف، إلا أن هذا النظام يواجه اليوم تحديات خطيرة تكاد تعصف بالمكتسبات التي تحققت، وتقوض الجهود الدولية لتعزيز السلام والتنمية وحقوق الإنسان”.

وشددت الوزيرة باين على أن إضعاف أو غياب النظام المتعدد الأطراف من شأنه إشاعة سياسة الاستقواء والتنمر في العلاقات الدولية، وسيادة قانون الغاب، بما يحمله ذلك من مخاطر وعواقب وخيمة يدفع ثمنها الجميع.

وركزت باين على أهمية محاربة المعلومات المضللة التي تكون قاتلة أحيانا كما هو الحال في الأخبار الخاصة بفيروس كورونا.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي