سيئول ترفع درجة تأهب الجيش على خلفية مقتل مسؤول كوري جنوبي

2020-09-24 | منذ 1 شهر

رفع رئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن، حالة تأهب الجيش، على خلفية اتهام سيئول قوات كوريا الشمالية بقتل مسؤول كوري جنوبي وإحراق جثته.

وأكد المتحدث باسم المكتب الرئاسي الكوري الجنوبي، كانغ مين-سوك، اليوم الخميس 24 سبتمبر /أيلول، أن مون "أمر الجيش بتعزيز وضعه الأمني والاستعداد بشكل كامل لحماية أرواح الناس وسلامتهم"، وفقا لما ذكرته وكالة "يونهاب" الرسمية.

ونقل المتحدث عن الرئيس مون وصفه الحادث بأنه "مروع ولا يمكن التسامح معه لأي سبب"، مشيرا إلى أن رئيس كوريا الجنوبية حث بيونغ يانغ على "اتخاذ إجراءات مسؤولة" فيما يتعلق بالقضية.

موضوع يهمك : سيول: شقيقة كيم تدير منصباً رئيسياً في كوريا الشمالية

ولفت المتحدث إلى أن هذه الرسالة جاءت بعد تلقي مون إحاطة بشأن نتائج جلسة مجلس الأمن القومي في وقت سابق من اليوم.

من جانبه، شدد المتحدث باسم وزارة الوحدة الكورية الجنوبية، يو سانغ- كي، على أن هذا الحادث "يرقى إلى صب الماء البارد على صبرنا المستمر وجهودنا للمصالحة والسلام بين الكوريتين ويتعارض بشكل مباشر مع تطلعات شعبنا"، مطالبا بيونغ يانغ بـ"الكشف بوضوح عن مرتكبي الحادث واتخاذ كافة الإجراءات لمنع تكرار مثل هذه الحوادث مستقبلا".

وأعلنت وزارة الدفاع في كوريا الجنوبية اليوم، أن قوات جارتها الشمالية أطلقت النار وقتلت مسؤول مصايد أسماك كوريا جنوبيا يبلغ من العمر 47 عاما، بعد أن انجرف إلى المياه الكورية الشمالية في وقت سابق من هذا الأسبوع.

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي