جمعة اللاّمي يطلق مؤسّسته الأدبية وجائزة حكمة الشامي للقصة القصيرة

2020-09-21 | منذ 4 أسبوع

جمعة اللامي يعمل على نشر الثقافة العراقية من منابعها الإنسانية

الشارقة- يطلق القاص والروائي جمعة اللاّمي "مؤسسة جمعة اللاّمي للآداب والثقافة والفنون" في الأول من شهر أكتوبر المقبل، بهدف نشر الثقافة العراقية من منابعها الإنسانية التي تمتد عميقاً في تاريخ البشرية، وفق ما جاء في بيان التأسيس الذي نشره اللاّمي على مواقع التواصل.

وقال اللاّمي أن هذه المؤسسة الوليدة ستطلق "جائزة حكمة الشامي للقصة القصيرة" في اليوم الأولوالتي س تمنح إلى أفضل عمل سردي لكاتب عراقي شاب يصدر خلال العام.

وأوضح أن معايير منح هذه الجائزة ستؤكد على  تفرّد الموهبة، وجدّة الموضوع، وشجاعة الفِكر والشَكل وتتماثل مع الاشتراطات الأخلاقية والجمالية التي اعتمدتها المبادرات والتجارب العالمية بهذا الصدد، والتي لم تتشوه بالثقافة الاستهلاكية، وهيمنة المال الثقافي على المشاهد الثقافية العربية.

سيتم تكريم القاص الراحل أنور شاؤول والقاص والروائي الراحل عبدالمجيد لطفي والناقد فاضل ثامر

كما أعلن اللاّمي أن "جائزة حكمة الشامي للقصة القصيرة"،  ستجعل الفترة ما بين أُكتوبر سنة 2020، وأُكتوبر سنة 2021، فضاء لتكريم القاص الراحل أنور شاؤول، والقاص والروائي الراحل عبدالمجيد لطفي، والناقد فاضل ثامر، بكونهم أصحاب ريادات ومنجزات مُؤسِّسة في السرديّة العراقية الحديثة.

وقال اللاّمي "أدعو زميلاتي وزملائي الادباء العراقيين، للمشاركة في تقديم بحوث وشهادات حول الاختيارات الثقافية والأخلاقية لهذه الأيقونات العراقية الرائدة في مجالاتها المتعددة، ومن جانبي سوف استقبل بالترحاب والاحترام أيّ رأي يهدف الى تطوير وتعميق سنة تكريم أنور شاؤول، وعبدالمجيد لطفي، وفاضل ثامر".

وكان جمعة اللاّمي، المُقيم بإمارة الشارقة منذ سنة 1980، ذَكَرَ على منصات وسائل التواصل الاجتماعي أنه ينتوي الإعلان عن قيام "مؤسسة جمعة اللاّمي للآداب والثقافة والفنون"،  وإطلاق"جائزة حكمة الشامي للقصة القصيرة" في أحد مقاهي مدينة بغداد، إلاّ أن الوضع الصحي في ظل انتشار جائحة كورونا حال بينه وبين تحقيق رغبته.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي