إثيوبيا: اتهامات بالإرهاب لمعارض بارز من الأورومو

2020-09-19 | منذ 1 شهر

المعارض الإثيوبي جوهر محمد قطب

وجه مكتب النائب العام في إثيوبيا، اليوم السبت 19 سبتمبر/أيلول، اتهامات بالإرهاب لجوهر محمد قطب الإعلام الشهير والسياسي المعارض من أبناء عرق الأورومو.

وجوهر هو مؤسس شبكة أوروميا الإعلامية وعضو في حزب مؤتمر أورومو الاتحادي، وألقي القبض عليه في يونيو (حزيران) وسط اضطرابات واسعة النطاق أعقبت اغتيال هاكالو هونديسا، وهو مغنّ ذائع الصيت من الأورومو.

وقال مكتب النائب العام في بيان على مواقع التواصل الاجتماعي إن جوهر و22 ناشطاً آخرين، من بينهم بيكيلي جاربا زعيم معارضة الأورومو، يواجهون اتهامات تتعلق بانتهاك قوانين مكافحة الإرهاب والاتصالات والأسلحة النارية.

ومن بين المتهمين صحافيون وأساتذة، حسبما أفاد به تقرير لوكالة «رويترز» للأنباء.

وسيمثل المتهمون أمام المحكمة يوم الاثنين للرد على الاتهامات الموجهة لهم، حسبما جاء في بيان النائب العام.

 

موضوع يهمك:قائد أركان الجزائر: استفتاء الدستور محطة حاسمة لبناء دولة جديدة

 

وكان جوهر حليفاً لرئيس الوزراء أبي أحمد، ولعب دوراً مهماً في احتجاجات الأورومو التي جاءت بأبي إلى السلطة عام 2018. لكنه أصبح من منتقدي رئيس الوزراء واتهمه بعدم حماية مصالح الأورومو.

ولقي تسعة أشخاص على الأقل حتفهم في منطقة أوروميا بعد اشتباكات بين قوات الأمن الإثيوبية ومحتجين يطالبون بالإفراج عن السياسيين المحتجزين من أبناء عرق الأورومو.

وتسلط الاضطرابات في منطقة أوروميا الضوء على التحديات التي تواجه أبي قبل الانتخابات التي كانت مقررة في أغسطس (آب) لكنها تأجلت بسبب أزمة فيروس «كورونا».



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي