ألمانيا تعتزم استقبال 1500 مهاجر من الجزر اليونانية

2020-09-15 | منذ 7 يوم

مهاجرين موجودين حاليا في الجزر اليونانية

تعتزم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل استقبال حوالي 1500 مهاجر موجودين حاليا في الجزر اليونانية، بعد الحرائق في مخيم موريا في جزيرة ليسبوس، على ما أفاد مصدر حكومي وكالة الصحافة الفرنسية الثلاثاء 15 سبتمبر/أيلول الجاري.

وأوضح المصدر أن الخطة التي وضعتها ميركل مع وزير الداخلية هورست زيهوفر تقضي باستقبال مهاجرين حصلوا على وضع اللجوء في اليونان، مع إعطاء الأولوية للعائلات مع أطفال.

وكان وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر أعلن يوم الجمعة الماضي أن ألمانيا ستستقبل ما يتراوح بين 100 و150 قاصرا من إجمالي 400 قاصر غير مصحوبين بذويهم سيُجرى نقلهم من اليونان إلى دول أوروبية أخرى، مضيفا أنه من المخطط في الخطوة التالية التحدث مع أثينا حول استقبال العائلات التي لديها أطفال.

وتريد وزارة الداخلية الألمانية إرسال وفد إلى جزيرة ليسبوس لمعرفة من هم الأكثر حاجة إلى الحماية. وقالت الوزارة إن الهدف هو استخدام «معايير موضوعية» في الاختيار، «حتى لا تكون هناك عواقب لا يمكن السيطرة عليها».

وفي المقابل أعلن العديد من السياسيين في الحزب الاشتراكي الديمقراطي، الشريك في الائتلاف الحاكم في ألمانيا، خلال الأيام القليلة الماضية أن هذا لا يكفي.

وكانت زعيمة الحزب الاشتراكي الديمقراطي، زاسكيا إسكن، قد دعت خلال تصريحات للقناة الثانية في التلفزيون الألماني «زد دي إف» مساء أول من أمس الأحد إلى اتخاذ قرار في اليوم التالي بشأن استقبال آلاف من لاجئي مخيم موريا.

وفي سياق متصل، وصلت أول دفعة مساعدات مقدمة من هيئة الإغاثة الفنية (تي إتش دبليو) الألمانية إلى العاصمة اليونانية أثينا لتقديمها إلى المهاجرين الذين تشردوا بسبب حريق مخيم موريا في جزيرة ليسبوس.

وتشمل هذه الدفعة نحو 1400 سرير خلوي وكيس نوم بالإضافة إلى 78 خيمة. وأعلنت وزارة الداخلية الألمانية أمس أنه من المنتظر إرسال شحنتي مساعدات أخريين خلال الأيام المقبلة.

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي