إضافات صحية تجعل الشاي المثلج علاجًا

2020-08-21 | منذ 6 شهر

رغم احتياج مرضى التهاب المفاصل لجرعات من الأدوية، لتخفيف التورم والشعور الدائم بالألم، إلا أن العلاج الدوائي لن يكون كافيًا للسيطرة على هذه الأعراض، التي تستدعي أيضًا اتباع نمط حياة صحي، يشمل تناول الأطعمة والمشروبات الصحية وممارسة التمارين الرياضية البسيطة.

وأثبتت العدید من الدراسات أن الشاي المثلج من الخيارات الغذائية المفيدة لمرضى التهاب المفاصل، وذلك لاحتوائه على نسبة عالية من مضادات الالتهاب، ولكن يجب استشارة الطبيب المختص قبل تناوله، لاحتمالية تفاعله مع بعض الأدوية.

يتميز الزنجبيل باحتوائه على نسبة عالية من مضادات الأكسدة التي تساعد على مكافحة التهاب المفاصل وتخفيف آلام الركبة المزمنة.

ولضمان الحصول على أقصى استفادة ممكنة، يجب تناول شاي الزنجبيل المثلج بكميات معتدلة لمدة 30 يومًا، ولا بأس بإضافة القليل من النعناع الطازج إليه، حيث أثبتت بعض الدراسات أن مادة المنثول المتوفرة بأوراقه تساعد على تسكين آلام المفاصل.

التوت الأزرق

الشاي المثلج بالتوت يعد التوت الأزرق من الفواكه المفيدة لمرضى التهاب المفاصل، لاحتوائه على نسبة عالية من مضادات الأكسدة التي تساعد على تسكين الألم وتخفيف التورم.

والشاي الأخضر هو أفضل أنواع الشاي التي يمكن إضافة التوت إليها، خاصةً أنه يتميز أيضًا بمحتواه العالي من مادة البوليفينول، وهي من مضادات الأكسدة المكافحة للالتهابات المزمنة.

الفراولة

الشاي المثلج بالفراولة التوت الأزرق ليس الفاكهة الوحيدة الغنية بمضادات الأكسدة، بل ينصح الأطباء مرضى التهاب المفاصل وخشونة الركبة، بتناول الفراولة أو إضافتها إلى الشاي المثلج، للاستفادة من محتواها العالي من فيتامين سي والأنثوسيانين، اللذين يساعدان على مكافحة الآلام المزمنة وتخفيف التورم.

قشور اللیمون

الشاي المثلج بالليمونلا خلاف على أن الشاي الأسود من المشروبات المهمة لمرضى التهاب المفاصل، لاحتوائه على مادة الكیرسیتین التي لها تأثيرات مضادة للالتهابات، إلا أن إضافة قشور الليمون إليه يكسبه خصائصه علاجية أخرى، بفضل محتواها العالي من فيتامين سي والزيوت الغنية بمضادات الأكسدة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي