مشروبات الطاقة.. مالها وماعليها

2020-08-19 | منذ 11 شهر

تعتبر مشروبات الطاقة من المشروبات الشعبية التي يعتمد عليها الكثيرون لتحسين مزاجهم أو مدهم بالطاقة، وتحتوي هذه المشروبات على مكونات ربما يكون لها آثار مفيدة للصحة وأخرى مضرة، تعرف على هذه المكونات بحسب ما أورد موقع فوشيا:

الكافيين

ربما لم يكن يعلم كثيرون أن تلك المادة تدخل في تصنيع مشروبات الطاقة، وكما هو معروف عنها فهي المادة التي تدفعنا لتناول مشروب القهوة باستمرار ومعروف أيضا عنها أنها مادة تبعث على الإدمان وأنه بعد تخلص الجسم من آخر بقايا لها بـ24 ساعة، تبدأ أعراض الانسحاب تظهر على الإنسان وقد تصل الأمور إلى حد الشعور بصداع، تعب وكذلك وجع وألم في المناطق العضلية.

الجارانا

 والتي تدخل بالفعل في تصنيع كثير من مشروبات الطاقة الشهيرة رغم أنها جديدة بعض الشيء، وتستخدم في تصنيع تلك المشروبات بقارة أمريكا الجنوبية منذ بداية القرن العشرين، لاسيما أن خصائصها مسجلة منذ القرن الـ17 وهي تستمد من نبات guarana الذي تعود أصوله إلى منطقة الأمازون البرازيلية

الكارنتين

والكارتين توجد في معظم مشروبات الطاقة وترتبط بشكل كبير بعملية التمثيل الغذائي، وهي من المكونات الغذائية الأساسية لأي شخص يمارس التمارين الرياضية الشاقة وتمارين اللياقة البدنية وكمال الأجسام، والتي يقال إنها تساهم أيضا في زيادة استهلاك الجسم للأكسجين وبالتالي تقليل الأضرار التي قد تلحق بالخلايا.

نبتة الجنسنج

وتستخدم جذورها كمكمل غذائي منذ مئات السنين ويقال إن لها فوائد عديدة ومميزة بدءا من تعزيز صحة الدماغ وصولا إلى تعزيز الرغبة الجنسية.

وأظهرت دراسات حديثة أنها تحد من خطر الإصابة بنزلات البرد والأنفلونزا وتخفض نسبة السكر في الدم وتسيطر على السكري وتحمي القلب وتعزز المناعة.

النياسين

حيث تلعب معظم الشركات المنتجة لمشروبات الطاقة على فكرة الاستفادة من فيتامينات B، ومن أبرزها فيتامين بي 12، لاسيما وأنه من المعروف أن فيتامينات بي تلعب دورا محوريا في تحويل الطعام إلى الطاقة، وهو ما تراهن عليه الشركات المصنعة لمشروبات الطاقة في حملاتها الترويجية المختلفة.

التورين

فقد أظهرت دراسة كندية أن المكملات المصنوعة من تلك المادة يمكن أن تساعد الأشخاص الذين يعانون من عدة أشكال لأمراض القلب، فضلا عن دورها كمضاد للأكسدة، وكذلك دورها الفعال كعلاج في تحسين جودة حياة الناس بشكل عام.

السيتيكولين

وهو ليس من المكونات الشائعة لمشروبات الطاقة، لكنه يدخل في تصنيعها، وتستخدمه بعض الدول (خارج أمريكا) في الأدوية التي تعالج السكتات الدماغية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي