فريقه أعدّ خطة بملايين الدولارات لإفشال مؤتمر المرشح الديمقراطي

ترامب يريد خطف الأضواء من بايدن

2020-08-18 | منذ 2 شهر

تخطط حملة إعادة انتخاب الرئيس الأمريكي ترامب لخطف الأضواء من المؤتمر الوطني للحزب الديمقراطي الذي سيُعقد افتراضياً، عن طريق إغراق الإنترنت بإعلانات تكلف ملايين الدولارات، فضلاً عن إرسال ترامب إلى مسقط رأس جو بايدن، لمضايقة المرشح الديمقراطي.

ففي محاولة لسرقة الأضواء من بايدن قبل أن يقبل رسمياً ترشيح حزبه، اشترت حملة ترامب 2020 مساحة إعلانية على موقع يوتيوب وصحف Wall Street Journal و Washington Post وFox News، لعرض لافتات على صفحاتها الرئيسية، حسبما أكد أحد مسؤولي الحملة لصحيفة New York Post الأمريكية، ونشرته في تقرير لها الإثنين 17 أغسطس/آب 2020.

حملة ضخمة لمضايقة بايدن: ووفقاً لتقرير صادر عن صحيفة New York Times، من المتوقع أن تكلف حملة الخطف الرقمية التي تستمر 4 أيام ما يصل إلى 10 ملايين دولار، وقد تسنّى شنها لأن الحزب الديمقراطي غيّر مواعيد المؤتمر، ونسي شراء مساحات إعلانية جديدة.

كذلك فمن المقرر أن ترسل الحملة أيضاً الرئيس وأعوانه إلى ولايات التنافس الرئيسية، التي منها ولاية بنسلفانيا، لإلهاء الناس عن الاجتماع الافتراضي للديمقراطيين، الذي يستمر 4 أيام، والذي بدأ مساء أمس الإثنين 17 أغسطس/آب.

حيث سيقضي ترامب هذا الأسبوع في جولة بين الولايات المتأرجحة في مينيسوتا وويسكونسن وأريزونا، ستنتهي يوم الخميس في سكرانتون بولاية بنسلفانيا، مسقط رأس بايدن.

جدير بالذكر أن ترامب فاز في الولاية بأقل من 50 ألف صوت، لكن بايدن يتقدم في الولاية بـ 6.4 نقطة مئوية، وفقاً لمتوسط استطلاعات RealClearPolitics.

كلمة في شركة مطابخ: ومن المقرر أن يزور ترامب أولد فورج، ظهيرة يوم الخميس، حيث سيلقي كلمة في شركة لتصنيع خزائن المطبخ.

ووفقاً لتقرير في مجلة Politico، من المقرر أن يعقد أيضاً مؤتمراً انتخابياً في سكرانتون القريبة، لانتقاد بايدن قبل ساعات فقط من الموعد المقرر، لإلقاء المرشح الديمقراطي لخطابه في المؤتمر عبر الفيديو.

يُشار إلى أن خطط حملة ترامب 2020 لعرقلة المؤتمر الوطني للحزب الديمقراطي الافتراضي تأتي مع انضمام المزيد من الجمهوريين إلى حاكم ولاية أوهايو السابق، والعضو في الحزب الجمهوري، جون كاسيش، الذي سيشارك في اليوم الأول من المؤتمر الوطني للحزب الديمقراطي.

فوفقاً لتقرير لموقع Axios، ستشارك حاكمة ولاية نيوجيرسي السابقة كريستين تود ويتمان، والنائبة السابقة عن ولاية نيويورك سوزان موليناري، والمرشحة لمنصب حاكم ولاية كاليفورنيا عام 2010 ميغ ويتمان، في الاجتماع الافتراضي أيضاً، فيما هو بمثابة استعراض للحركة المناوئة لترامب.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي