الصين ترحب باقتراح بوتين عقد قمة بشأن إيران

2020-08-17 | منذ 1 شهر

المتحدث باسم الخارجية الصينية تشاو لي جيان

رحبت الصين اليوم الاثنين 17 أغسطس/آب، باقتراح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عقد قمة لزعماء العالم لتجنب ”مواجهة“ بسبب تهديد أمريكي بتفعيل العودة إلى فرض كل عقوبات الأمم المتحدة على إيران.

وخسرت الولايات المتحدة يوم الجمعة محاولة لتمديد حظر للأسلحة تفرضه الأمم المتحدة على إيران.

وعارضت روسيا والصين تمديد الحظر المقرر أن ينتهي أجله في أكتوبر تشرين الأول بموجب اتفاق نووي بين إيران وقوى عالمية. وامتنعت 11 من الدول الأعضاء في مجلس الأمن عن التصويت منها فرنسا وألمانيا وبريطانيا في حين صوتت الولايات المتحدة وجمهورية الدومينيكان فقط لصالح التمديد.

وقال تشاو لي جيان المتحدث باسم الخارجية الصينية في بكين إن فشل قرار الولايات المتحدة ”يظهر مرة أخرى أن النهج الأحادي لا يحظى بدعم عام وأن سلوكيات الهيمنة لن تنجح“.

وأضاف تشاو أنه يتعين على الولايات المتحدة إنهاء عقوباتها الأحادية وتبني سلوك عقلاني والعودة إلى ”المسار الصحيح“ المتمثل في احترام الاتفاق النووي الإيراني وقرارات مجلس الأمن.

وتابع ”أما عن المقترح الروسي بعقد قمة عبر الإنترنت حول المسألة النووية الإيرانية فإن الصين تبدي ترحيبها وتقديرها“.

وأضاف ”نحن مستعدون لمواصلة الاتصالات الوثيقة والتنسيق مع جميع الأطراف المعنية من أجل الترويج المشترك لتسوية سياسية للقضية النووية الإيرانية“.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه لن يشارك على الأرجح في مثل هذه القمة.

وكثيرا ما اصطدمت الصين، التي تربطها علاقات اقتصادية وتجارية مع إيران، مع الإدارة الأمريكية بسبب موقفها الصارم من طهران مما أصبح مصدرا آخر للتوتر في العلاقات الصينية الأمريكية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي