انفجار بيروت.. ارتفاع عدد القتلى إلى 171 والجرحى إلى 6 آلاف

فرانس برس
2020-08-11 | منذ 2 شهر

فرق الإنقاذ لا تزال تبحث عن جثث مفقودين بسبب الانفجاربيروت - قال متحدث من وزارة الصحة اللبنانية، لوكالة فرانس برس، الثلاثاء 11-8-2020، إن انفجار بيروت تسبب بمقتل 171 شخصا وإصابة أكثر من ستة آلاف آخرين.

وكانت حصيلة سابقة أفادت بسقوط 160 قتيلا. كما لا يزال هناك مفقودون لم تتمكن فرق الإغاثة من الوصول إليهم.

وقالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف)، إن نحو ألف طفل في عداد الجرحى.

وأحصت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين وجود 30 لاجئا في عداد قتلى الانفجار وسبعة في عداد المفقودين.

ولا يزال اللبنانيون تحت وطأة صدمة الانفجار، فيما يعمل 14 فريق بحث وإنقاذ، وفق مكتب تنسيق الشؤون الانسانية في الأمم المتحدة، في موقع الانفجار.

وبعدما كانت وزارة الصحة أعلنت الاثنين أن عدد المفقودين أقل من عشرين، نقلت وسائل إعلام محلية عن وزير الصحة المستقيل، حمد حسن، قوله إن عددهم يراوح بين 30 و40 مفقودا.

وتتواصل عملية رفع الأنقاض من أحياء عدة في العاصمة بمبادرات فردية ومن منظمات غير حكومية. كما يقدم أفراد وجمعيات مساعدات للسكان الذين شرد الانفجار نحو 300 ألف منهم إثر تضرر أو انهيار منازلهم.

وحوَّل الانفجار الضخم بيروت عاصمة منكوبة، وعاث في أحيائها خرابا.

وكان القضاء أعلن توقيف أكثر من 20 شخصا منذ الانفجار على ذمة التحقيق، بينهم رئيس مجلس إدارة المرفأ والمدير العام للجمارك.

واستجوبت النيابة العامة التمييزية، الاثنين، رئيس جهاز أمن الدولة، اللواء طوني صليبا.

ووقع رئيس الجمهورية، الثلاثاء، مرسوما أعدته الحكومة قبل استقالتها بإحالة قضية انفجار المرفأ على المجلس العدلي، الذي ينظر في الجرائم الكبرى وتعد أحكامه مبرمة وغير قابلة للاستئناف.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي