استطلاع: لا ثقة لغالبية الأمريكيين بنزاهة الانتخابات الرئاسية المقبلة

2020-08-11 | منذ 2 شهر

أظهر استطلاع عام للرأي أجري في الولايات المتحدة، مطلع هذا الشهر، أن غالبية الأمريكيين لا يثقون بنزاهة الانتخابات الرئاسية المقبلة في بلادهم.

وقال 55% من حوالي 44,6 ألف مشارك بالاستطلاع الذي نظمته قناة NBC News وشركة SurveyMonkey، إن ثقتهم "ضعيفة" أو "لا ثقة لهم على الإطلاق" في نزاهة الانتخابات القادمة، مقابل 14% قالوا إن "ثقتهم قوية" بنزاهتها، و29% أكدوا أنهم "يثقون بها إلى حد ما".

أما من حيث الانتماءات الحزبية فقد عبر 65% من مؤيدي الحزب الجمهوري عن ضعف ثقتهم في نزاهة الانتخابات، فيما تبلغ هذه النسبة لدى مؤيدي الحزب الديمقراطي 46%.

ومع أن الحزبين الرئيسيين في الولايات المتحدة لم يعلنا بعد اسمي مرشحيهما في الانتخابات، المزمع عقدها في 3 نوفمبر المقبل، إلا أنه من المعروف أن الرئيس الحالي، دونالد ترامب، سيحاول الحصول على ولاية ثانية في منصبه عن الجمهوريين، وسينافسه نائب الرئيس السابق، جو بايدن، عن المعسكر الديمقراطي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي