كان أول من احتضنها عندما وُلدت..

امرأة تختار الطبيب الذي ساهم في إنجابها ليشارك في عملية ولادتها

2020-08-11 | منذ 1 شهر

اختارت امرأة حامل  تعيش بولاية تكساس الأمريكية أن تنجب طفلها بمساعدة الطبيب نفسه الذي ساعد أمها قبل 25 عاماً على إنجابها شخصياً.

تقول لورين كورتيس التي كبرت وأصبحت حاملاً أنها فكرت كثيراً بمن تتصل من أجل توليدها وقررت بعد تفكير سريع أن تتصل بالدكتور كوكس، الطبيب نفسه الذي رحب بها إلى هذا العالم منذ ربع قرن تحديداً عام 1995.  

وطلبت لورين من الدكتور كوكس أن يستقبل هو أيضاً طفلها الجميل، الذي أسمته لوغان، ورحب الطبيب بذلك.

النظر إلى صورتي عمليتي الولادة جنباً إلى جنب أمر رائع جداً! وتقول والدة لورين إنَّ الحرص على التقاط صورة لابنتها كان ضرورياً، ولهذا ظلت تُذكِّر ابنتها حتى لا تنسى. وقالت الوالدة لمجلة Inside Edition: "قلت لنفسي: يا إلهي، عليّ أن احصل على تلك الصورة!". ولحسن الحظ، تذكرت لورين، والآن تنتشر الصورتان عبر صفحات الإنترنت؛ لأنها قصة مبهجة وجميلة.  

صحيفة Little Things الأمريكية علقت على القصة النادرة بالقول إن الأطباء مهمون للغاية. وبالنسبة لأولئك المحظوظين من بيننا الذين يعثرون على أطباء يثقون بهم بشدة، يصبح هؤلاء الممارسون مثل أفراد العائلة.

إذا استمرت حياتهم المهنية لفترة طويلة، نظل أحياناً نتردد على نفس الأطباء الذين حظينا بهم منذ الطفولة. غير أنَّ إنجابك طفلاً بمساعدة الطبيب نفسه الذي ساعد أمك على إنجابك قصة مختلفة تماماً، فهذه دورة حياة كاملة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي