"السابعة خلال شهر"..أميركا تسجل أعلى حصيلة قياسية بإصابات كورونا منذ بدء الجائحة

2020-07-17 | منذ 2 شهر

سجلت الولايات المتحدة 70 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد، الخميس 16 يوليو 2020، فيما تعتبر أكبر حصيلة يومية تشهدها البلاد منذ انتشار جائحة كورونا والزيادة القياسية السابعة هذا الشهر، وفقا لإحصاءات رويترز، في حين أكدت جامعة جونز هوبكنز تسجيل رقم قياسي أيضا خلال 24 ساعة.   

وارتفع عدد الوفيات المسجلة لتبلغ حدها الأعلى منذ بداية يونيو، تتقدمها أريزونا وكاليفورنيا وفلوريدا وتكساس.

وأشارت أرقام رويترز  إلى أن أكثر من نصف الولايات، أي 30 من أصل 50، سجلت حصيلة قياسية في الإصابات بمرض كوفيد-19 هذا الشهر.

وازداد معدل الإصابات في كافة الولايات تقريب خلال الأسبوعين الماضيين مقارنة بالأسبوعين السابقين.

وسجلت فلوريدا وحدها،  أكثر من 15 ألف إصابة بالمرض خلال 24 ساعة، الأحد، وأشار تحليل رويترز إلى أنه لو كانت فلوريدا بلدا فإنها كانت ستحتل المرتبة الرابعة عالميا بمعدل الإصابات، لتسبقها الولايات المتحدة والبرازيل والهند.

وبلغ عدد الإصابات اليومية 70,272 حالة المسجلة، الخميس، لتتجاوز آخر حصيلة قياسية بلغت 69,070 إصابة، الجمعة، أي زيادة بمقدار 28 ألف حالة يوميا، وفقا لأرقام رويترز.

حصيلة جونز هوبكنز

من جهتها، أعلنت جامعة جونز هوبكنز تسجيل أكثر من 68 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال 24 ساعة، في حصيلة يومية قياسية أيضا، وفقا لما نقلته فرانس برس.

وأظهرت بيانات جونز هوبكنز حتى الساعة 20,30 (00,30 ت غ الجمعة) أن الدولة الأكثر تضررا من الوباء في العالم سجّلت خلال 24 ساعة 68,428 إصابة جديدة بالوباء، إضافة إلى 974 وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي عدد الذين حصد الفيروس الفتاك أرواحهم في هذا البلد إلى 138,201 شخص من أصل 3,560,364 مصابا.

وكان خبير الأوبئة ومستشار البيت الأبيض لجهود مكافحة انتشار الفيروس، الدكتور أنتوني فاوتشي، قد حذر بأن عدد الإصابات قد يبلغ 100 ألف حالة يوميا إن لم يعمل الأميركيون سويا في الالتزام بالإجراءات الضرورية لمنع تفشي المرض.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي