فحص جديد لرئيس البرازيل يؤكد عدم تعافيه من كورونا

2020-07-16 | منذ 1 سنة

ذكرت شبكة "سي.إن.إن البرازيل" الإخبارية، الأربعاء 15 يوليو 2020 أن اختبارا جديدا أثبت عدم تعافي رئيس البلاد، جايير بولسونارو من إصابته بفيروس كورونا المستجد(كوفيد-19) الذي أصيب به قبل أسبوع.

جاء ذلك بحسب تصريحات أدلى بها الرئيس، بولسونارو نفسه للشبكة البرازيلية.

ومنذ التأكد من إصابته بالفيروس، يقول بولسونارو إنه ما زال في صحة جيدة. وقال مطلع الأسبوع الجاري إنه سيستأنف عمله المعتاد لو جاءت نتيجة الاختبار سلبية.

ويواجه الرئيس البرازيلي انتقادات عنيفة منذ بدء تفشي كورونا، إثر تقليله من حدة التهديدات التي يمثلها الفيروس.

وتعد البرازيل بؤرة انتشار جائحة كورونا في قارة أمريكا اللاتينية، وثاني أكثر دولة متضررة من الفيروس في العام.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي