سرقت العام 2019 ..

فتاة بانكسي الحزينة تعود إلى فرنسا

2020-07-15 | منذ 3 شهر

روما- أعلنت إيطاليا، أمس الثلاثاء 14 يوليو/تموز الجاري، أنها ستعيد رسميا إلى فرنسا عملا منسوبا إلى فنان الغرافيتي البريطاني بانكسي يكرم فيه ضحايا هجمات نوفمبر 2015 في باريس، بعدما سرق العام الماضي وعثر عليه قبل مدة قصيرة في مزرعة قريبة من روما.

وسيعرض عمل “باب بانكسي” في قصر فارنيزي في روما الذي يضم سفارة فرنسا لدى إيطاليا بحضور السفير كريستيان ماسيه وكبير المدعين العامين في أكويلا كبرى مدن أبروتسو في وسط البلاد حيث عثر عليها مطلع يونيو الماضي والمسؤول في الشرطة عن التراث الثقافي.

ولم يكشف عن موعد وتفاصيل عودة اللوحة إلى فرنسا.

وكان هذا العمل المنسوب لبانكسي قد رُسم على باب خلفي في قاعة “باتاكلان” في باريس ويظهر فتاة حزينة، تحية للضحايا التسعين الذين سقطوا فيها نتيجة هجمات 13 نوفمبر 2015 في العاصمة الفرنسية. وسُرق العمل مع الباب الذي رسم عليه في يناير 2019.

وعُثر على الباب المسروق في مزرعة ريفية في أبروتسو في عملية مشتركة للشرطتين الإيطالية والفرنسية.

وأوقف ستة أشخاص في فرنسا نهاية يونيو الماضي في إطار عملية واسعة للشرطة القضائية الباريسية في جبال الألب ومناطق من وسط البلاد. ووجهت إلى اثنين منهم تهمة السرقة وإلى الأربعة الآخرين تهمة إخفاء مسروقات.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي