أهم المعلومات عن مهارات الإقناع

النجاح نت
2020-07-13 | منذ 3 أسبوع

الإقناع هو أحد فنون الاتصال القديمة التي ازدادت أهميتها بعد انتشار وسائل الاتصال الحديثة، ففي عصرنا الحالي يتركَّز الصراع على كسب عقول وقلوب الناس، والحصول على تأييدهم الكامل، وهذا لا يتم إلا بالإقناع الذي أصبح بمثابة القوة الناعمة، وبحسب المفكر الأمريكي جوزيف ناي أن معارك اليوم تحسمها الدبلوماسية العامة أكثر مما تحسمها القوة العسكرية وبهذا نتوصل إلى أهمية الإقناع في حياة الشعوب، اليوم سنتحدث عن مهارات الإقناع.

 عناصر نجاح الإقناع

 هناك مجموعة من العناصر التي يجب مراعاتها حتى يتمكن الشخص من إقناع المتلقي بالأفكار أو الفكرة.

اقتنِع بالفكرة بشكل تام: في البداية يجب على الشخص أن يكون مقتنعًا قناعة تامة بالفكرة التي يريد إقناع الآخرين بها، فأي مستوى من التذبذب أو الشك بالفكرة كفيل بأن يمنع المتلقي من الاقتناع.

ابتعد عن الجدل العقيم: هدفك هو أن تقنع الطرف الآخر بالفكرة، لذا ابتعد تمامًا عن الجدل العقيم الذي يقود إلى الخصام والنفور، وكن لطيفًا، وودودًا في التعامل حتى تنجح في إقناعه.

استخدم الكلمات المناسبة: يُفضَّل أن تستخدم الكلمات المحصورة والمحددة حتى يفهم المتلقي ويقتنع بالفكرة التي تريد أن توصلها له، واحذر من استخدام التعميمات البرَّاقة، أو الكلمات التي تحمل أكثر من معنى.

استعن بالمنطق في حوارك: يقصد هنا أن تدعم حوارك بالحجج، والبراهين المنطقية، والبيانات، والجداول، والصور، والرسوم التوضيحية، فجميعها ستساعد في إقناع المتلقي ولن يشكَّ بمصداقية ما تحاول أن تقوله له.

اختر العبارات الجذَّابة: هذه النقطة في غاية الأهمية، خلال حوارك اختر العبارات الجذابة والهينة والبسيطة فهي ستسهل عليك عملية إقناع، وابتعد عن محاولة فرض الرأي والإرهاب في الحديث.

أشعِر المتلقي بأهمية كلامه: حتى تتمكَّن من تحقيق الإقناع عليك أن تشعر المتلقي بأهمية الكلام الذي يقوله، ويتم ذلك من خلال ربط بداية حديثك بنهاية حديث المتلقي، سيُعزِّز هذا من ثقته وسيقتع أكثر بكلامك. 



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي