قيادي وجذاب.. كيف تتحلى بالحضور الكاريزمي في كل مناسبة؟

2020-07-12 | منذ 3 شهر

ليلى علي

الأشخاص القياديون ذوو الشخصية الجذابة أو "الكاريزما" لديهم حضور طاغ حيثما وجدوا، ولديهم القدرة على التأثير في الآخرين، ومعرفة كيفية قيادة مجموعة سواء في مجال العمل أو الصداقة أو غيرهما. ربما يثيرون إعجاب الآخرين بذكائهم الاجتماعي، لكن الجميل أن تلك الصفات ليست شيئا نولد به بالضرورة، بل مهارة يمكن اكتسابها.

فقد وجدت دراسة نشرت في "ذا جورنال أوف بيرسونالتي آند سوشيال سيكولوجي" (The Journal of Personality and Social Psychology)، أن الكاريزما لها 6 علامات، منها 3 تتعلق بمساعدة الآخرين على الشعور بالراحة، و3 تتعلق بالحضور الشخصي.

وتعليقا على هذه الدراسة، يقول المؤلف نيك مورغان الحاصل على الدكتوراه، في مقال له على موقع "سيكولوجي توداي" (Psychologytoday) إن "من الجيد أن نتذكر أن الكاريزما في نهاية المطاف تكون في عين الناظر، ومن دون جمهور سيظل الشخص الأكثر جاذبية في العالم ينظر لنفسه في المرآة. لذا فإن صاحب الشخصية الكاريزمية يتميز بالأساس باهتمامه بالآخرين ومنحهم الفرصة للبهجة والتعبير عن أنفسهم ومساعدتهم".

ووفقا لمورغان، فإنه يجب التركيز على الصفات الثلاث الأولى المتعلقة بإشعار الآخرين بالراحة، لأنها أشياء قد نتمكن من العمل عليها وتغييرها، وهي:

أولا، الأشخاص الجذابون يساعدون الآخرين، ففي حين يظن الجميع أن الشخصية الجذابة تركز على دور البطولة وما يقوم به البطل، فإنهم هنا يتحلون بصفة العطاء والتعاون مع الآخرين.

ثانيا، الابتسام للناس كثيرا، إذ تشير الكثير من الأبحاث إلى أن الابتسام يجعلك أكثر جاذبية، ويجعل من تبتسم له مهتما بك، لذلك فإن الابتسام سيساعدك على أن تكوّن الكاريزما الخاصة بك، إضافة إلى أن الابتسام يجعل الآخرين يشعرون بمزيد من الراحة وهو ما يدعم الصفة السابقة.

ثالثا، التركيز على الاستماع للآخرين أكثر والبحث عن الخير في أي شخص تتحدث إليه، وذلك من أجل تعزيز الاتصال والانسجام بسهولة، ومن ثم صقل القدرة على التحدث والتفاعل مع الآخرين.

صفات يمكنك اكتسابها

يقدم موقع ساكسس.كوم (Succes) الأميركي، في مقال بعنوان "10 طرق لتصبح شخصية جذابة"، بعض الصفات الأخرى لتصبح شخصية ذات كاريزما، اخترنا منها ما يأتي:

التحكم في أعصابك: عندما يتحدث الجذابون نلاحظ أنهم لا يشعرون بالتوتر. صحيح أن التحكم في الأعصاب ليس عملية سهلة، ولكن مع بعض النصائح والخطوات العملية يمكنك القيام بذلك.

اجعل محادثاتك ذات صلة: بالأشخاص الذين تتحدث معهم، وحاول إيجاد الأرضية المشتركة مع كل من تتحدث إليه عن طريق طرح النوع المناسب من الأسئلة، واستخدام القصص التي تضعك كشخص بسيط يمكن للآخرين أن يروا أنفسهم فيه.

اختيار الموضوع الصحيح الذي تتحدث عنه: عندما تعتقد أن شيئا ما ممل فلا تتحدث عنه أمام الآخرين، بدلا من ذلك تحدث عن شغفك وذلك التحدي الذي يبقيك مستيقظا ليلا، والأشخاص الذين تهتم لأمرهم، وكيف تريد التأثير على العالم وجعله مكانا أفضل. هذه الموضوعات تمنحك طاقة وتبث في الآخرين الأمل وتجعلهم يحبونك.

أعط أكثر مما تأخذ: يقوم أصحاب الشخصية القيادية والجذابة بتعزيز وإثراء حياة من حولهم. عندما تقدم عرضا حقيقيا لمساعدة شخص آخر، فسيكون ممتنا لك، لذلك قدم أكثر مما تأخذ وستكون في طريقك لتصبح شخصية جذابة.

روح الدعابة: إذا كانت لديك القدرة على جعل الآخرين يضحكون، فأنت في طريقك لتكون شخصا جذابا، فهما -كونك جذابا ومضحكا- يسيران جنبا إلى جنب.

التكيف مع المواقف المختلفة: أن تكون لديك القدرة على التكيف مع أي موقف أو بيئة معينة، والقدرة على طرح الأسئلة عندما لا تفهم شيئا ما، إذ عادة ما يسعد الناس بشرح خبراتهم للآخرين.

تذكر أسماء الآخرين: كما قال ديل كارنيغي من قبل "اسم الشخص هو أحلى صوت في العالم لهذا الشخص"، سواء في العمل أو خارجه، ابذل جهدا لتذكر أسماء الذين قابلتهم. يمكن أن يجذب تذكر اسم شخص ما انتباهه في لحظة، ويجعله يشعر بالأهمية ويساعدك على أن تصبح محبوبا أكثر.

اطرح المزيد من الأسئلة: لأن الناس يحبون التحدث عن أنفسهم. لذلك، أعطهم الفرصة لذلك من خلال طرح المزيد من الأسئلة ومنحهم الفرصة للتعبير عما يجول في خاطرهم.

كن إيجابيا ومتعاطفا

في مقال آخر على موقع إنك (Inc) الأميركي، تؤكد المدربة في مجال التنمية البشرية مارلا تباكا على بعض الصفات الأخرى التي يجب العمل على تحسينها في حال أردت أن تكون شخصية كاريزيمية، وهي:

التعاطف: فهي صفة يعجب بها الناس في الشخص القيادي، وتظهر في اهتمامك بالناس، وفي التواصل البصري معهم، كما تظهر من خلال إشعارك الآخر أنه الشخص الوحيد الذي يهمك في تلك اللحظة.

الحفاظ على نظرة إيجابية: فالناجحون لا يعتادون على التفكير في السلبيات، إنهم يبحثون عن الإيجابية في كل الأشياء، لذا تجنب الانغماس في الحوارات حول الأزمات التي تلوح في الأفق والتي ينتظرها الكثيرون، بل حوّل المحادثة نحو القصص والأفكار الإيجابية والراقية.

المعرفة العامة: من لديه إجابات سريعة على أسئلة المعرفة العامة يكون غالبا شخصا سريعا ومضحكا وجذابا، تعد سرعة البديهة مساهما قويا في صنع الكاريزما.

كن واثقا وراقب لغة جسدك جيدا: لغة جسدك وتعابير وجهك لها تأثير إيجابي على سلوكك، لذا انتبه لها، كأن تقف طويلا وترفع رأسك، وأن تمشي بفخر.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي