"طالبان" تؤكد على ضرورة تنفيذ اتفاق الدوحة  لبدء محادثات السلام

2020-07-12 | منذ 6 شهر

وصفت حركة "طالبان" الأفغانية المطالبات بوقف إطلاق النار مع الحكومة قبل بدء المفاوضات بين الأطراف الأفغانية بأنها "غير منطقية"، مؤكدة على ضرورة تنفيذ اتفاق الدوحة الموقع مع الولايات المتحدة للتمهيد لبدء محادثات السلام.

ونقلت وسائل إعلام أفغانية، الأحد 12يوليو2020، عن الناطق باسم "طالبان"، ذبيح الله مجاهد، قوله عبر (تويتر)، إن تنفيذ اتفاق الدوحة وبدء المفاوضات الأفغانية-الأفغانية ضروريان للتوصل إلى إعلان بإنهاء الحرب".

وتابع "إذا كان هناك من يسعى لوقف إطلاق النار قبل المحادثات فإن ذلك غير منطقي، فالحرب مستعرة تحديدا لأننا لا نجد بديلا".

واستطر مجاهد، موجها حديثه، فيما يبدو للحكومة الأفغانية، "إذا كنتم لا تريدون الحرب فلماذا توجدون العراقيل أمام المفاوضات؟ فلتدعوا الأفغان يتوصلوا لحل عبر التفاهمات السياسية التي هي مطلبهم ومطلب المجتمع الدولي، فالحل لا يمكن العثور عليه عبر التصريحات غير العقلانية والمزاعم غير المبررة".

​وفي نهاية فبراير/ شباط الماضي، وفي حفل أقيم في قطر، وقعت الولايات المتحدة وحركة طالبان على اتفاق السلام الأول منذ أكثر من 18 عاماً من الحرب، والذي ينص على انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان في غضون 14 شهرا ً وبدء حوار بين الأفغان بعد صفقة تبادل الأسرى.

وأفرجت طالبان حتى الآن عن حوالي 500 من بين نحو 1000 من عناصر الأمن الأفغاني الأسرى لديها ضمن الاتفاق، فيما أطلقت الحكومة الأفغانية حتى الآن عن أكثر من 4000 من عناصر طالبان من بين نحو 5000 تطالب الحركة بتحريرهم.

ولكن تصريحات لمسؤولين أفغان مؤخرا أشارت إلى أن كابول ترفض الإفراج عن 600 من عناصر "طالبان" المتبقية لتورطهم في جرائم شديدة الخطورة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي