إحراق تمثال ميلانيا ترامب قرب مسقط رأسها

2020-07-09 | منذ 1 شهر

تعرض تمثال السيدة الأولى للولايات المتحدة الأمريكية، ميلانيا ترامب، للحرق في مدينة سيفنيكا السلوفينية، الأمر الذي دفع السلطات المحلية إلى إزالته.

ففي تصريحات لمصمم التمثال الخشبي للسيدة الأولى، براد داوني، فإن السلطات المحلية أبلغته بانه يجب إزالة التمثال بعد تعرضه للحرق في 5 يوليو/تموز.

هذا وتم وضع التمثال في العام الماضي بالقرب من مسقط رأس ميلانيا، على ضفاف نهر سافا.

حيث قام الفنان بنحت التمثال من الخشب باستخدام المنشار، ويظهر التمثال ميلاينا بفستان أزرق ارتدته في حفل تنصيب زوجها، بحسب ما نقلت "رويترز".

يذكر بأن تمثالا خشبيا للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد تعرض للحرق في مدينة مورافيتس السلوفينية في يناير/كانون الثاني.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي