الآلاف في أستراليا يشاركون في مسيرات احتجاجية تدعم السود

2020-07-04 | منذ 4 شهر

تجمع آلاف المتظاهرين يوم السبت 4 يوليو/تموز، في شوارع المدن الأسترالية، مرددين شعارات تدعم حركة ”حياة السود مهمة“ سعيا منهم لزيادة الوعي بسوء معاملة سكان البلاد الأصليين.

إلا أن المسيرات الاحتجاجية في مدن بريسبان وداروين وبيرث شهدت تراجعا في أعداد المشاركين مقارنة بالشهر الماضي، على وقع دعوات من السلطات لوقفها وسط مخاوف من تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد.

وقال بوجاين سبيرم، أحد المنظمين،وفقا لـ"رويترز" إن المظاهرات الاحتجاجية تأتي امتدادا للاحتجاجات العالمية التي اندلعت بمقتل الأمريكي الأسود جورج فلويد خلال احتجاز شرطة منيابوليس الأمريكية له في أواخر مايو أيار.

وبث التلفزيون لقطات لمتظاهرين وهم يرددون هتافات من قبيل ”كانت دائما وستكون أبدا أرضا للسكان الأصليين“، و“لا عدالة لا سلام، لا للشرطة العنصرية“.

وتنتظر مدينة سيدني أن تشهد يوم الأحد مظاهرة احتجاجية، بعد شهر منذ بدء خروج أولى المسيرات الداعمة للسود في أستراليا.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي