ترامب يزور حشدا ضخما رغم جدل وقلق من كورونا

2020-07-03 | منذ 3 شهر

سيبدأ الرئيس الأمريكي الاحتفال بيوم الاستقلال الموافق 4 يوليو/ تموز، بزيارة لجبل راشمور، الجمعة 3 يوليو 2020، على الرغم من مخاوف من أن الزيارة قد تجذب حشدا ضخما خلال جائحة فيروس كورونا ووسط انتقادات من السكان الأصليين للزيارة.

ومن المقرر أن يشهد ترامب عرضا بالألعاب النارية مع الآلاف عند النصب التذكاري الشهير في ولاية ساوث داكوتا. ونُحتت على جبل راشمور وجوه أربعة رؤساء أمريكيين سابقين هم جورج واشنطن وتوماس جيفرسون وثيودور روزفلت وأبراهام لينكولن، وفقا لـ "رويترز".

ولم يشهد الموقع عرضا للألعاب النارية منذ 2009 بسبب مخاوف بيئية. ويدافع ترامب عن استئناف العروض كما تقول الولاية إن حالة الغابة المحيطة تحسنت منذ ذلك الحين وإن تقنيات الألعاب النارية تطورت.

وسيكون العرض أحدث تجمع كبير بحضور ترامب في تحد لتوصيات خبراء الصحة لتجنب الحشود الكبيرة وسط تزايد في حالات الإصابة بكوفيد-19 في أنحاء البلاد.

ومن المقرر أن يقيم ترامب احتفالا آخر بعطلة الرابع من يوليو/ تموز السبت في واشنطن.

وأظهرت إحصاءات جديدة نشرتها جامعة جونز هوبكنز في الولايات المتحدة، ارتفاع عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا المستجد، خلال الـ24 الساعة الأخيرة، في الولايات المتحدة، أكثر من 53 ألف حالة، ليصل العدد الكلي إلى أكثر من 2.7 مليون إصابة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي