ترمب: الشعب الأميركي يريد الأمان وتطبيق القانون والنظام

2020-06-29 | منذ 3 شهر

هاجم الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الاثنين 29 يونيو 2020، استطلاعات الرأي ووصفها بالمزيفة.

وشدد ترمب على أن "الشعب الأميركي يريد الأمان وتطبيق القانون والنظام".

واعتبر أن المتظاهرين والمحرضين في مدينة سياتل، حيث تم إنشاء منطقة لا تدخلها الشرطة، "لا يحترمون الحاكم".

واحتل محتجون منطقة من سياتل وسط الاحتجاجات ضد عنف الشرطة والتحيز في إنفاذ القانون في جميع أنحاء البلاد بعد وفاة الرجل الأسود جورج فلويد على يد شرطي أبيض في مينيابوليس.

هذا، ودخلت الولايات المتحدة في سجالات جديدة وشديدة بشأن التعددية والعدالة العرقية منذ مقتل فلويد في أيار/مايو الذي أثارت وفاته احتجاجات واسعة في أنحاء البلاد.

في سياق آخر، تظهر بعض استطلاعات الرأي تقدّم منافس ترمب في الانتخابات الرئاسية القادمة في الخريف المقبل الديمقراطي جو بايدن بفارق كبير في أوساط الناخبين السود والمتحدرين من أصول لاتينية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي