ولاية أمريكية تتجه لتعديل علمها عقب حادثة فلويد

2020-06-28 | منذ 3 شهر

ذكرت تقارير إعلامية أن مجلس النواب بولاية مسيسيبي الأمريكية صوت بالموافقة على المضي في عملية قد تسفر عن إزالة شعار للكونفدرالية من علم الولاية، وتعهد حاكمها بإقرار مشروع القانون.

وقال تيت ريفز، حاكم ولاية مسيسيبي المنتمي للحزب الجمهوري في تغريدة على حسابه في "تويتر" السبت 27 يونيو 2020، إن الوقت حان لإنهاء الخلاف، وذلك بعد وصول المشرعين إلى طريق مسدود منذ عدة أيام خلال بحث مسألة العلم الجديد للولاية، مؤكدا أنه سيوقع على مشروع القانون إذا أرسل إليه.

وأضافت التقارير أن المجلس صوت لصالح الإجراء بموافقة 85 عضوا واعتراض 4 ، مشيرة إلى أنه سيحتاج موافقة مجلس الشيوخ قبل رفعه إلى حاكم الولاية.

ودفعت احتجاجات بجميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية ضد التمييز العرقي ووحشية الشرطة بعد وفاة الأمريكي الأسود جورج فلويد، خلال احتجازه، إلى مطالبات بإزالة النصب الكونفدرالية وغيرها من الرموز المرتبطة بالعبودية في الولايات المتحدة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي