مقتل موظفين بوكالة لحقوق الإنسان في انفجار بالعاصمة الأفغانية

2020-06-27 | منذ 7 شهر

شرطي أفغاني في موقع انفجار سابق بالبلاد (أرشيفية - رويترز)كابل- قُتل اثنان من موظفي مفوضية حقوق الإنسان المستقلة الأفغانية، بعد انفجار قنبلة مغناطيسية مزروعة في سيارتهما في العاصمة كابل، طبقاً لما ذكرته شرطة كابل، اليوم السبت27-6-2020.
وذكر المتحدث باسم رئيس شرطة كابل، فردوس فارامارز أن ضحيتي الهجوم الذي وقع شرق المدينة هما عضوة في طاقم الإدارة وسائقها، حسبما نقلت وكالة الأنباء الألمانية.
ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها على الفور عن الهجوم، الذي أدانته المفوضية.
يُذكر أن رئيس المفوضية بإقليم جور غرب أفغانستان تم قطع رأسه في سبتمبر (أيلول) الماضي، بإقليم وردك وسط أفغانستان، في هجوم ألقى مسؤولون باللوم فيه على حركة «طالبان».
وتساعد المفوضية، التي تم تأسيسها في يونيو (حزيران) 2002 السكان المحليين على الوصول إلى المساعدات القانونية في المؤسسات القضائية. وتحقق أيضاً في قضايا انتهاكات الحقوق في مختلف أنحاء البلاد.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي