عشرات آلاف المصابين في يوم واحد! أكبر حصيلة إصابات بكورونا في أمريكا منذ ظهور الوباء

2020-06-27 | منذ 3 شهر

سجلت الولايات المتحدة الأمريكية، الجمعة 26 يونيو/حزيران 2020، أكبر زيادة يومية في أعداد الإصابات بفيروس كورونا منذ الظهور الأول للوباء فيها، بعد إحصاء 45242 إصابة، ليرتفع بذلك إجمالي عدد المصابين بالفيروس في البلاد إلى 2.48 مليون شخص على الأقل.

ضريبة تخفيف القيود: تأتي الزيادة القياسية في عدد الإصابات بالولايات المتحدة بالتزامن مع تراجع عدد من الولايات عن تخفيف قيود العزل، وفقاً لما ذكرته وكالة رويترز، السبت 27 يونيو/حزيران 2020.

لكن هذا الارتفاع في أعداد الإصابات أجبر ولاية فلوريدا على فرض إجراءات جديدة،  بعدما سجلت زهاء 9000 إصابة جديدة في أكبر حصيلة يومية بالولاية.

كذلك منع جافين نيوسوم، حاكم ولاية كاليفورنيا، المقاطعات من إعادة فتح اقتصاداتها لمواجهة زيادة في عدد المصابين بالمستشفيات، كذلك أعلن متنزه ديزني لاند في الولاية، والمغلق منذ أكثر من أربعة أشهر، أنه سيؤجل إعادة فتح أبوابه أمام العموم التي كانت مرتقبة في 17 تموز/يوليو في انتظار موافقة السلطات الصحية.

من جانبها، شهدت ولاية تكساس واحدة من أكبر الزيادات اليومية في عدد المصابين، مسجلة نحو 6000 إصابة يوم الخميس الماضي، كما سجلت الولاية أيضاً عدداً قياسياً لعدد المصابين بالمستشفيات خلال آخر أسبوعين.

لذلك تواجه الولايات المتحدة "مشكلة خطيرة" مع ازدياد حالات الإصابة بالفيروس في ولايات جنوبية وغربية، حسبما أعلن كبير الخبراء الحكوميين أنتوني فاوتشي، وذلك في وقت يتواصل فيه ارتفاع عدد الإصابات في 30 من إجمالي 50 ولاية أميركية، خاصة في أكبرها وأعلاها كثافة سكانية في الجنوب والغرب، كاليفورنيا وتكساس وفلوريدا.

انتشار أكبر لكورونا: يحمل تجدد انتشار الوباء رمزية كبيرة، خاصة في تكساس (29 مليون نسمة) التي كانت من بين أولى الولايات التي استأنفت النشاط اعتباراً من الأول من أيار، قبل أسابيع من رفع القيود في ولايات الشمال الشرقي، وفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية.

في مؤشر آخر على القلق، عقدت لجنة الأزمة في البيت الأبيض مؤتمراً صحافياً، الخميس، هو الأول منذ نهاية أبريل/نيسان، وقال أستاذ الصحة العامة في جامعة هارفارد، باري بلوم: إن "الناس لا يفهمون المنحى المتسارع، يعني ذلك أنه في حال وجود 7000 إصابة اليوم في تكساس، يمكن أن يصبح الرقم 14 ألفاً خلال أربعة أيام. نحن متأخرون جداً".

من جهته، قال حاكم نيويورك أندرو كومو على تويتر: "أفيقي أمريكا. ما يجري في البلد ليس موجة ثانية، الموجة الأولى مستمرة".

وكانت منظمة الصحة العالمية حذرت الأربعاء الماضي، من أن العالم سيتجاوز الأسبوع الجاري عتبة 10 ملايين إصابة بكوفيد-19 فيما لم يبلغ الوباء ذروته بعد في أمريكا اللاتينية.

يُذكر أن فيروس كورونا أودى بحياة 125 ألف أمريكي تقريباً، وهو أكبر عدد للوفيات بالفيروس في العالم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي