الصين تنشر بيانات جينات كورونا الجديد ببكين.. سلالة أوروبية

2020-06-19 | منذ 2 شهر

نشرت الصين، اليوم الجمعة 19 يونيو/حزيران، بيانات تسلسل الجينوم لفيروس كورونا المسؤول عن تفشي المرض مؤخرا فى بكين، حيث قال مسؤولون إنها حددت سلالة أوروبية بناء على دراسات أولية، وفقا لتقرير لوكالة "رويترز".

وقالت الصين، التي تعرضت لضغوط لنشر البيانات بشكل عاجل، مع تزايد حالات الإصابة بـفيروس كورونا في العاصمة بكين، إنها قدمت أيضًا البيانات إلى منظمة الصحة العالمية.

وفي أحدث تفشٍّ في بكين، قالت منظمة الصحة العالمية إنها أبلغت من الصينيين بالتحقيقات الجارية في مصدر المجموعة ومدى الإصابة بها، وطلب الإفصاح عن التسلسلات الجينية في أقرب وقت ممكن.

وقال المركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC)، إن تسلسل الجينوم تمت مشاركته أيضًا مع منظمة الصحة العالمية والمبادرة العالمية لبيانات الإنفلونزا (GISAID).

ويعد تسلسل جينوم الفيروسات أداة حيوية سريعة التطور في تشخيص مرض كوفيد-19، وفي فهم انتشار الفيروس التاجي المستجد والسيطرة عليه.

وكشفت التفاصيل، المنشورة على موقع المركز الوطني الصيني لبيانات علم الأحياء الدقيقة في الصين، أن بيانات جينوم بكين استند إلى 3 عينات، اثنتان من البشر وواحدة بيئية تم جمعها في 11 يونيو.

كان ذلك في نفس اليوم الذي أعلنت فيه العاصمة الصينية عن أول إصابة محلية جديدة بكوفيد-19 منذ شهور، في الأيام الثمانية منذ ذلك الحين، أبلغت بكين عما مجموعه 183 حالة، مرتبطة بمركز بيع الأغذية بالجملة الشاسع في شينفادي في جنوب غرب المدينة.

وقال مسؤول مركز مكافحة الأمراض والوقاية من الأمراض والوقاية منها، تشانغ يونغ: "وفقًا لنتائج الدراسة الجينومية والوبائية الأولية، فإن الفيروس قادم من أوروبا، لكنه يختلف عن الفيروس المنتشر حاليًا هناك، فهو أقدم من الفيروس المنتشر حاليًا في أوروبا"، مضيفا أن هناك احتمالات عديدة لكيفية وصول الفيروس إلى الصين.

وأوضح تشانغ في مقال نشر في اللجنة المركزية لفحص الانضباط: "كان من الممكن أن تكون مخبأة في المنتجات الغذائية المجمدة المستوردة، أو كانت تتربص في بعض البيئات المظلمة والرطبة مثل سوق الجملة شينفادي، مع عدم تطهير أو تعقيم البيئة".

وقال وو زونيو، كبير خبراء علم الأوبئة في مركز السيطرة على الأمراض، لوسائل الإعلام الحكومية في وقت سابق من هذا الأسبوع، إن سلالة بكين شبيهة بسلالة أوروبا، على الرغم من أنها لا تنتقل بالضرورة مباشرة من الدول الأوروبية، ولم يوضح زونيو تلك التعليقات التي أُدلي بها قبل إصدار تسلسل الجينوم.

وأضاف أن سلالات الفيروس التاجي الموجودة في الولايات المتحدة وروسيا تأتي في الغالب من أوروبا، وحول تتبع أصل السلالة التي ضربت بكين، قال زونيو إن "الفيروس لم ينشأ من العاصمة الصينية، لابد أن بعض الأشخاص أو البضائع خارج المدينة هم الذين حملوه إلى سوق شينفادي".

 

 

 



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي