الكويت: مكافحة غسيل الأموال والاتجار بالبشر أولوية لدينا

2020-06-15 | منذ 1 سنة

الكويت: شدد وزير الداخلية الكويتي، أنس الصالح، على أن أمن الكويت خط أحمر، والحفاظ على أمنها الهدف الأسمى، وهذا ما عاهدنا به أمير البلاد وولي عهده الأمين ورئيس مجلس الوزراء والشعب الكويتي.

وقال في تغريدة نشرها على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» ليل السبت/الأحد «الاتِّجار بالبشر والإقامة من الأولويات الرئيسية حاليا لدى قطاعات وزارة الداخلية، والجهود التي يبذلها رجال الأمن في هذا الملف الشائك ما بين العديد من الجهات الحكومية حققت الكثير من التقدم من حيث ملاحقة المشتبه بتورطهم أو من حيث تطوير التشريعات القائمة». وأشار إلى أنه «في الأسابيع الماضية بُذلت جهود كبيرة أحيي فيها رجال الداخلية، وتكللت مؤخرا بوضع اليد على واحدة من أكبر قضاياالاتِّجار بالبشر والإقامة لوافد آسيوي، حيث كشفت التحريات عن وجود معاملات مالية مشبوهة لتبييض الذأموال قامت بها شبكة من المسؤولين ضعاف النفوس بالتعاون مع الشركات التي سهلت من تلك العمليات»، في إشارة إلى قضية النائب البنغالي الذي أوقف الأسبوع الماضي. وأكد الصالح أن «كل من ورد اسمه في التحقيقات سواء كان مسؤولاً حكومياً أو شخصية بارزة سيكون أمام جهات التحقيق في وزارةالداخلية ويحال إلى النيابة العامة لاستكمال الإجراءات إن ثبت تورطه». وكان النائب البنغالي المحجوز في الكويت قد اعترف بتعاملات مالية مع نائبين حاليين في مجلس الأمة الكويتي ونائب سابق وضابط سابق كان يعمل في وزارة الداخلية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي