"الكتاب الأبيض".. الصين تكشف للعالم سر نجاحها في دحر كورونا

2020-06-07 | منذ 4 شهر

 

أصدر المكتب الإعلامي لمجلس الدولة في الصين فجر اليوم الأحد 7 يونيو/حزيران ،"كتابا أبيض" بشأن المعركة التي خاضتها البلاد ضد مرض فيروس كورونا المستجد تحت عنوان "مكافحة كوفيد-19.. الصين تتحرك".

وقد أرجع الكتاب نجاح الصين في التعاطي مع جائحة كورونا إلى عدة أسباب، أهمها اعتماد إستراتيجية "مراكز العلاج المؤقتة" للتعاطي مع الحالات الموبوءة، والاعتماد على الطب الصيني التقليدي الذي تم استخدامه في علاج 92% من الحالات.

وذكر الكتاب الأبيض أن مراكز العلاج المؤقتة أو ما تعرف بمستشفيات "فانغتسانغ" تعد حلا مبتكرا رئيسيا حال دون تفش كبير للوباء في الصين.

وذكر الكتاب أن مدينة ووهان -منشأ الفيروس- قامت بتحويل الملاعب ومراكز المعارض إلى 16 مركزا مؤقتا للعلاج، حيث وفرت هذه المراكز حوالي 14 ألف سرير وتمكنت من قبول جميع الحالات الخفيفة.

وأوضح أن هذا الإجراء ساعد على الحد من العدوى وانتقال الفيروس في المجتمعات السكنية ومنع الحالات الخفيفة من التفاقم.

من ناحية أخرى، ذكر الكتاب الأبيض أن معدل الشفاء من فيروس كورونا المستجد وصل إلى أكثر من 94.3% في البر الصيني.

وحتى نهاية مايو/أيار الماضي تم الإبلاغ عن إجمالي تراكمي من 83 ألفا و17 حالة مؤكدة في البر الصيني، غادر منها 78 ألفا و307 مصابين المستشفيات بعد شفائهم، في حين توفي 4634 شخصا بسبب المرض.

وأوضح الكتاب أنه "تم تطوير مجموعة من بروتوكولات التشخيص والعلاج للطب الصيني التقليدي لتغطية العمليات الكاملة المتمثلة في الملاحظة الطبية، وعلاج الحالات الخفيفة والمعتدلة والخطيرة والحرجة، والتعافي".

وأشار إلى أن أكثر من 90% من ذوي الحالات المؤكدة في مقاطعة هوبي -وهي المقاطعة الأكثر تضررا- تلقوا علاجات للطب الصيني التقليدي أثبتت فعاليتها.

كما ذكر الكتاب أن السلطات وفرت العلاج الطبي المجاني لكل المرضى المصابين بالوباء.

وقال إنه حتى 31 مايو/أيار الماضي تمت تسوية الفواتير الطبية لـ58 ألف مريض عن طريق التأمين الطبي الأساسي، مع إجمالي نفقات بلغ حوالي 190 مليون دولار.

وذكر الكتاب أن الصين تعتقد اعتقادا راسخا أنه إذا اتحدت جميع الدول وتعاونت من أجل تحقيق استجابة جماعية فسينجح المجتمع الدولي في التغلب على جائحة كورونا.

وجاء في الكتاب أن العالم "سيتجاوز هذه اللحظة المظلمة في تاريخ البشرية إلى مستقبل أكثر إشراقا".

وأشار إلى أن الصين "تنعى أولئك الذين توفوا والذين ضحوا بأرواحهم في المعركة، وتعبر عن أسمى تقديرها لأولئك الذين يكافحون من أجل إنقاذ الأرواح، وتقدم الدعم المعنوي الحقيقي لأولئك الذين أصيبوا بالعدوى ويتلقون العلاج".

يشار إلى أن الصين شهدت اليوم الأحد تسجيل ست إصابات جديدة بفيروس كورونا لمسافرين قادمين من الخارج، وبهذا يصل إجمالي عدد المصابين إلى 83 ألفا و36 شخصا، في حين ما زال عدد الوفيات دون تغيير عند 4634.

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي