اللبنانيون يلتزمون الإقفال التام وتسجيل 8 إصابات جديدة

2020-05-15 | منذ 5 شهر

التزم مختلف المناطق اللبنانية بقرار الحكومة بالإقفال التام لأربعة أيام بعد ارتفاع عدد إصابات فيروس «كورونا» المستجدّ، وأعلن وزير الصحة حمد حسن عن استمرار إجراء الفحوصات العشوائية على أن يقدم، الأحد المقبل 17مايو2020، تقريراً تقييمياً إلى مجلس الوزراء ليبنى على الشيء مقتضاه.

وأعلنت وزارة الصحة، أمس الخميس 14مايو2020، عن تسجيل 8 إصابات جديدة ليصل العدد الإجمالي إلى 886، وذلك من أصل 1691 فحصاً أجريت في الـ24 ساعة الأخيرة.

وفيما سيّر الجيش والقوى الأمنية وشرطة البلديات دوريات لضبط المخالفات والسهر على حسن تنفيذ قرار الإقفال، قال حسن إن «فرق الطواقم الطبية التابعة لوزارة الصحة العامة انتشرت في مختلف المناطق في إطار حملة واسعة لفحص المخالطين والمشتبه بإصابتهم بفيروس (كورونا) لتحديث المعطيات بخصوص الواقع الوبائي، والأحد سأرفع تقريراً إلى الحكومة ويبنى على الشيء مقتضاه». وكان أوضح قبل جلسة الحكومة أن «التقييم، الأحد، سيبنى على أيام الإقفال الأربعة، وسأرفع تقريري للجنة الوزارية، ويعود لمجلس الوزراء اتخاذ القرار بشأن المراحل اللاحقة».

أتى ذلك، في وقت بدأت فيه أمس المرحلة الثالثة من وصول المغتربين والمواطنين اللبنانيين من الخارج إلى لبنان، استناداً إلى الخطة التي وضعتها الحكومة، على أن تقل المواطنين الذين خضعوا لفحوص «ـPCR».



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي