الصحة العالمية: استخدام هذا الدواء قد يكون قاتلاً

2020-05-15 | منذ 9 شهر

جددت منظمة الصحة العالمية، الجمعة، التأكيد على أن لا دواء معتمدا حالياً بشكل رسمي لعلاج فيروس كورونا الذي أصاب 4.5 مليون إنسان حول العالم في أحدث إحصاء، محذرة من إساءة استخدام بعض الأدوية لا سيما هيدروكسي كلوروكين الذي ذاع صيته في الفترة الماضية.

وقالت في تغريدة على حساب المكتب الإقليمي للشرق الأوسط: لا توجد حاليا أدوية مرخصة لعلاج مرض كوفيد 19 أو الوقاية منه، مضيفة أنها تتولى تنسيق الجهود لتطوير وتقييم الأدوية اللازمة لعلاج الفيروس المستجد.

لا أدلة على فعاليته

كما ذكّرت أنه على الرغم من وضع العديد من الأدوية قيد التجارب في الوقت الحالي، إلا أنه لا يوجد أي دليل على أن هيدروكسي كلوروكين أو أي دواء آخر من شأنه أن يعالج كورونا أو يقي منه. ونبهت إلى ان إساءة استعمال الكلوروكين من شأنه أن يسبب آثارا جانبية وأمراضا خطيرة قد تفضي حتى إلى الوفاة.

إلى ذلك، أكدت أن المسار متواصل من أجل السعي للتوصل إلى علاج للوباء الذي اجتاح العالم.

يذكر أنه في حين ينادي العديد من الأطباء حول العالم، وعلى رأسهم الطبيب الفرنسي ديدييه راوول، بفعالية استعمال هذا الدواء، كشفت دراسة أميركية الأسبوع الماضي عكس تلك النتائج.

عقار الملاريا

فقد أظهرت دراسة جديدة أجرتها مستشفيات في نيويورك أن إعطاء مصابين بكورونا في وضع خطر عقار هيدروكسي كلوروكين المستخدم في معالجة الملاريا لم يحسن وضعهم أو يجعله يتفاقم بشكل كبير.

وأوضح معدو الدراسة، التي نشرت في مجلة "نيو انغلاند جورنال أوف ميديسين"، أنه "لم يتراجع أو يرتفع بشكل كبير، احتمال الوفاة أو إدخال انبوب إلى الرغامى لدى مرضى تلقوا عقار هيدروكسي كلوروكين مقارنة بالذين لم يحصلوا عليه".

وأجريت دراسة المراقبة التي مولتها معاهد الصحة الأميركية، على مرضى كوفيد-19 ادخلوا إلى قسم الطوارئ في مستشفيين في نيويورك.

وحصل 811 مريضا على جرعتين من 600 ميليغرام من هيدروكسي كلوروكين في اليوم الأول ومن ثم 400 ميليغرام يوميا على مدى أربعة أيام، في حين لم يحصل 565 مريضا على العقار.

لكن على الرغم من ذلك، شدد العلماء على أن تلك الدراسة "ينبغي ألا تستعمل لاستبعاد" إيجابيات أو مخاطر محتملة للعلاج بهيدروكسي كلوروكين.

 

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي