خبراء: "كورونا" لن ينتهي قبل إصابة 70 % من سكان العالم

2020-05-01 | منذ 2 شهر

توقع فريق من خبراء الأوبئة أن فيروس كورونا المستجد قد يستمر في الانتشار لمدة تتراوح بين 18 شهراً وعامين على الأقل، وأنه سيصيب من 60 إلى 70 في المائة من سكان العالم.

وبحسب شبكة «سي إن إن» الأميركية، فقد قال الخبراء، في تقرير نشر أمس (الخميس): «نظراً لأن فيروس كورونا هو فيروس جديد تماماً علينا، لا يمتلك أي شخص مناعة ضده. ومن المرجح أن تتراوح مدة استمراره بين 18 و24 شهراً، حتى تتطور مناعة القطيع تدريجياً بين البشر».

وقال مايك أوسترهولم، مدير مركز أبحاث وسياسات الأمراض المعدية بجامعة مينيسوتا الأميركية، الذي شارك في كتابة التقرير لـ«سي إن إن»: «هذا الفيروس لن ينتهي قبل أن يصيب من 60 إلى 70 في المائة من الناس. التوقعات التي تشير إلى انتهائه قريباً غير دقيقة».

وقد شارك أوسترهولم في كتابة التقرير كل من مارك ليبش عالم الأوبئة في كلية هارفارد للصحة العامة، والدكتورة كريستين مور عالمة الأوبئة بمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، والمؤرخ جون باري الذي ألف كتاب «الإنفلونزا الكبرى» الذي صدر عام 2004، وتحدث عن جائحة الإنفلونزا الإسبانية عام 1918.

ومن جهته، قال ليبش: «عندما تحاول فهم كيفية انتشار الأمراض المعدية، يجب عليك قراءة البيانات التاريخية عن الأوبئة السابقة».

وأضاف: «على سبيل المثال، تقول البيانات التاريخية إن العدوى الوبائية لا تميل إلى الموت في الصيف، على عكس الإنفلونزا الموسمية. ومن ثم، فإن فيروس كورونا المستجد لن ينتهي في وقت قريب».

وقال الخبراء إن المسؤولين الحكوميين يجب أن يتوقفوا عن إخبار الناس بأن الوباء قد ينتهي قريباً، وأن يستعدوا بشكل أفضل للسيناريوهات الأسوأ التي قد تحدث في الشهور المقبلة.

وتسبب فيروس كورونا في وفاة 230 ألفاً و309 شخص حول العالم من أصل 3 ملايين و218415 إصابة.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي