عجوز بريطاني يجمع ما يزيد على 10 ملايين دولار بالسير حول حديقة منزله 100 مرة

2020-04-16 | منذ 7 شهر

الكابتن توم مور، المواطن البريطاني الذي يستعد في نهاية أبريل/نيسان 2020، لإطفاء شمعة “القرن من عمره”، بالوصول إلى سن الـ100، تحوَّل من مجرد ضابط سابق في الجيش، إلى واحد من مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي في البلاد، بعد أن جمع ما لا يقل عن 8.5 مليون جنيه إسترليني (10.7 مليون دولار) لصالح هيئة الصحة الوطنية في بريطانيا.

أما المثير في قصة هذا العجوز، فهو أنه جمع كل هذه الأموال، فقط من خلال المشي بحديقة منزله في أثناء أزمة فيروس كورونا.

تحدي المشي: على الرغم من الصعوبات التي بات يواجهها في السير مسافات قصيرة، واعتماده على أداة خاصة تساعده على المشي منذ أن أصيب بكسر في فخذه، فإن الكابتن توم مور وضع نصب عينيه هدفاً رئيسياً يتمثل في السير مسافة 25 متراً حول حديقة منزله 100 مرة قبل عيد ميلاده المئة الذي يحل هذا الشهر.

قصة العجوز البريطاني تخطت حدود حديقته، بعد أن تم تناقلها بشكل واسع على وسائل التواصل الاجتماعي، قبل أن تصل لقلوب عشرات الآلاف من الأشخاص، من بريطانيا وخارج حدودها، من أجل المساهمة في هذا التحدي، الذي يصبو إلى دعم الكوادر الطبية بالبلاد، المرابطة في الصف الأول المواجه لـ”كورونا”.

فالناس هنا في بريطانيا سئموا من توتر الأخبار السيئة، بعد أن توفي حتى الآن ما يقرب من 13000 شخص مصاب بـ”كوفيد-19″ في المستشفيات، وهو خامس أعلى إجمالي للوفيات على مستوى العالم.

مور قال لـ”رويترز”: “كانت مزحةً (في الأصل)… لكنها بدأت تكبر وتكبر إلى الآن. أعني أننا وصلنا -على ما يبدو- الآن إلى عدة ملايين، وهو بالأحرى كثير”.

وأضاف: “لم أحلم قط بكل هذا المال! هيئة الصحة الوطنية هي التي تقوم بكل هذا العمل الرائع لنا جميعاً”.

فوق التوقعات: في ويلز، انضمت طفلة، تبلغ من العمر 8 سنوات، إلى الحملة، بعد أن اقترحت وسيلة ذكية تُضاعف من المداخيل والمساهمات، الأمر يتعلق بتذاكر افتراضية لحفل عيد ميلاد مور.

فالطفلة ريغان ديفلز، التي تقطن في بورت تالبورت ببلاد الغال، بدأت في مدرستها حملة لصنع بطاقات خاصة بهذه المناسبة، التي ستكون في 30 من شهر أبريل/نيسان الجاري، كما تم تحديد 1500 بطاقة افتراضية لهذا الغرض.

أما على وسائل التواصل الاجتماعي، فقد انتشرت هذه الفكرة على “تويتر” و”فيسبوك” باستعمال وسم #makeacardfortom.

حسب “بي بي سي”، فإن 450 ألف شخص قد تبرعوا للموقع الخاص بجمع التبرعات، الذي تم إنشاؤه، وهو العدد الذي فاق توقعات المبادرين.

مصدر إلهام للجميع: من جانبه، دخل مات هانكوك، وزير الصحة البريطاني، على خط هذه المبادرة، وأشاد بالقائد السابق في الجيش، وبمبادرته الفريدة.

هانكوك قال بالمناسبة: “أريد أن أشيد اليوم بالنقيب توم مور… توم، أنت مصدر إلهام لنا جميعاً، ونحن نشكرك”.

أما إيلي أورت، وهو الرئيس التنفيذي للمؤسسة الخيرية NHS Charities Together، التي ستستفيد من الأموال، فإنه اعتبر أن الوصول إلى هذا المبلغ الكبير “أمر لا يصدَّق على الإطلاق!”.

وأضاف أورت: “أرغب فعلاً في التعبير عن إعجابنا وامتناننا الكبير بتوم، ولكل المتبرعين”.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي