احتجاز رامز جلال في دبي

2020-04-06 | منذ 2 شهر

ذكرت تقارير مصرية محلية، اليوم الاثنين6 أبريل/نيسان ، أن الفنان المصري، رامز جلال، يواجه صعوبة في العودة من إمارة دبي الخليجية، حيث قام بتصوير برنامجه الجديد للمقالب.

وبحسب بوابة "أخبار اليوم" المصرية، فإن رامز جلال تم احتجازه في دبي، نتيجة توقف حركة الطيران تأثرا بانتشار فيروس "كورونا" المستجد، وكان متواجدا في الإمارات العربية المتحدة من أجل الانتهاء من تصوير برنامجه للمقالب، استعدادا لعرض في شهر رمضان مثل كل عام.

وأضافت الصحيفة أن رامز جلال يسعى لإيجاد طريقة للعودة بها إلى مصر، لكي يضع اللمسات النهائية على حلقات برنامجه، خصوصا وأنه لم يتبق سوى أسابيع قليلة عن حلول شهر رمضان.

وقررت السلطات الإماراتية، بتاريخ 22 مارس/ آذار، تعليق جميع الرحلات الجوية للركاب والترانزيت من وإلى الدولة لمدة أسبوعين، على أن يكون القرار ساريا بعد 48 ساعة، كإجراء احترازي لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض "كوفيد 19".

ومن المقرر أن يحمل برنامج رامز جلال الجديد للمقالب اسم "رامز مجنون رسمي"، وسيذاع على فضائية "إم بي سي مصر".

وتداولت بعض الأنباء مؤخرا عن أن ضحايا البرنامج سيحلون ضيوفا في برنامج حواري عادي، وعند توجيه أحد الأسئلة لهم، التي تكون إجابتها عبارة عن الاختيار بين مجموعة من الصور؛ تكون من ضمن الصور صورة رامز جلال، الذي يظهر حينها ويفاجئ الضيف ويبدأ في مضايقته، بحسب مجلة "هي".

كما أن هناك أنباء متداولة أن الفنانة اليمنية أروى هي من تساعد رامز جلال هذا العام في استدراج ضيوف برنامج المقالب.

وأضافت مجلة "هي" أنه مع انتشار الوباء العالمي في الإمارات العربية المتحدة، وتزامنا مع الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدول من أجل الوقاية والحد من انتشاره، تم إلغاء تصوير بعض الحلقات التي كان من المقرر تصويرها خلال تلك الفترة، وبالتالي سيكتفي القائمون على البرنامج بعرض الحلقات التي تم تصويرها فقط من برنامج رامز جلال، وهي أقل من 30 حلقة.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي