في زمن كورونا.. لاعبو فريق يحتجون بالكمامات على إجبارهم على اللعب

2020-03-16 | منذ 5 شهر

نزل لاعبو غريميو البرازيلي إلى أرض الملعب الأحد 15 مارس 2020، وهم يرتدون الكمامات احتجاجا على إجبارهم على خوض مباراة لكرة القدم، رغم تزايد مخاوف انتشار فيروس كورونا في البلاد.

وخرج لاعبو غريميو بقيادة مدربهم ريناتو بورتالوبي من النفق إلى داخل الملعب لمواجهة ساو لويز وهم يرتدون كمامات بيضاء.

ونقل موقع "يو.أو.إل" البرازيلي عن باولو لوز مدير الكرة بنادي غريميو قوله: "هذا الاحتجاج من اللاعبين بنزولهم أرض الملعب وهم يرتدون الكمامات، يوضح ضمنيا دعمنا لإيقاف البطولة. الحياة يجب أن تكون هي الأولوية".

ولم يسمح بحضور الجماهير في ملعب غريميو في المباراة التي أقيمت في بطولة مقاطعة جاوتشو، وانتهت بفوز أصحاب الأرض بنتيجة 3-2.

ويأتي الاحتجاج في بداية شكوى الأندية واللاعبين في أمريكا الجنوبية ضد قرارات مسؤولي كرة القدم بمواصلة البطولات لكن بدون حضور الجماهير.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي