بوتين يبحث مع رئيس الدوما خلق حوار برلماني بين دول "النورماندي"

2020-03-10 | منذ 12 شهر

عقد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الكرملين، الثلاثاء 10 مارس 2020، اجتماعا مع رئيس مجلس الدوما فياتشيسلاف فولودين، ورئيس المجلس السياسي التابع لحزب المعارضة الأوكراني "من أجل الحياة" فيكتور ميدفيتشوك.

وكان موضوع الاجتماع فكرة خلق حوار برلماني بين دول نورماندي الأربع.

وقال بوتين في بداية الاجتماع: "أعتقد أن هذه فكرة جيدة".

وكان السياسي الأوكراني ميدفيتشوك قد اقترح في ديسمبر الماضي بدء حوار بين برلمانات دول نورماندي الأربع.

وفي وقت سابق، أعلن رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الفيدرالية الروسي، قسطنطين كوساتشوف، أن أعضاء المجلس سيدعون برلمانيين من ألمانيا وفرنسا لمناقشة التفاعل بين البرلمانات في إطار "صيغة نورماندي".

وقال كوساتشوف للصحفيين "لم نتصل بعد بزملائنا، وسندعو البرلمانيين في فرنسا وألمانيا لمناقشة التعاون البرلماني في إطار "صيغة نورماندي".

ورأى أنه سيكون من المنطقي أن يتقدموا بالفعل بهذه المبادرة للمشرعين الأوكرانيين.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قد شدد خلال قمة "رباعية النورماندي" حول التسوية الأوكرانية في باريس، يوم 9 كانون الأول/ ديسمبر، على عدم جواز تعديل اتفاقيات مينسك. وأعاد إلى الأذهان أن الاتفاقيات تنص على إجراء انتخابات في دونباس قبل تسليم السيطرة على الحدود للسلطات الأوكرانية.

واحتضنت باريس في الـ 9 من كانون الأول/ ديسمبر 2019 أول قمة منذ ثلاث سنوات لقادة "رباعية نورماندي"، إذ اعتمدت القمة بيانا مشتركا وترتيبات للاجتماع في برلين بعد أربعة أشهر لمواصلة العمل على حل الوضع في دونباس.

وأكدت الوثيقة على أن اتفاقيات مينسك تظل أساسا للعمل في صيغة "نورماندي"، ومن المتوخى الفصل بين القوات بحلول نهاية آذار/ مارس 2020 في ثلاث نقاط جديدة في دونباس. بالإضافة إلى ذلك، دعا قادة الـ"نورماندي"، إلى وقف إطلاق النار في دونباس بحلول نهاية العام.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي