قطع طرق في مختلف المناطق اللبنانية احتجاجا على الوضع الاقتصادي

2020-03-05 | منذ 7 شهر

عمد عدد من المحتجين على الوضع المعيشي والاقتصادي المتردي، الأربعاء 4 مارس 2020، إلى قطع الطرق في مختلف المناطق اللبنانية.

وبحسب مراسلة "سبوتنيك" في بيروت، طالب المحتجون باستعادة الأموال المنهوبة وإجراء انتخابات نيابية مبكرة، رافضين سياسات المصارف التي تحجز أموال المودعين الصغار لديها.

وقد أدت عمليات قطع الطرقات إلى وقوع مواجهات طفيفة ما بين المحتجين والقوى الأمنية نتج عنها بعض الإصابات في طرابلس.

كما دعا ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي لاستئناف التحركات الشعبية، بدءاً من يوم الجمعة المقبل في مختلف المناطق اللبنانية.

وجددت قيادة الجيش، في تغريدة عبر حسابها الرسمي على "تويتر" "احترامها حق المواطنين بالتعبير عن رأيهم بحرية، والتزامها تأمين حق المواطنين بالتنقل بحرية"، داعية المحتجين إلى "الالتزام بسلمية التعبير والابتعاد عن قطع الطرق، والالتزام بتوجيهات القوى الأمنية لحفظ الأمن".

ويواصل الدولار الأمريكي ارتفاعه في السوق السوداء ليصل، الأربعاء، إلى 2700 ليرة لبنانية وهو رقم قياسي جديد يسجله الدولار مقابل الليرة، فيما لا يزال سعر الصرف الرسمي في المصارف 1515.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي