التعامل مع زملاء العمل على أنهم عائلتك يضرّك جداً

2020-02-27 | منذ 7 شهر

التعاون والتفاهم بين فريق العمل أمر جيد ويساعد على الإنتاجية، لكن إذا زاد الموضوع عن حدّه وبتَّ تعتقد أن زملاءك في العمل أفراد عائلتك! فهنا تكمن الخطورة وسوف تتعرض لمشكلات كثيرة على المستويين الشخصي والمهني نستعرضها فيما يلي:

المشكلة الأولى: لا تستطيع التخلي عن أفراد العائلة

ماذا تفعل عندما تقرر الإدارة نقلك إلى مكان آخر وإبعادك عن زملائك، أو إذا أصدرت قرارًا بفصل أحد المُقربين منك؟ سوف تصاب بالحزن والغضب الشديدين.

لن تستطيع اتخاذ قرار الاستقالة حتى لو كان هذا الخيار الأفضل، لأنك زملاءك سوف يتعاملون مع الأمر باعتباره خيانة مثل الخروج من العائلة بالضبط.

نظرتك إلى زملائك في العمل من منظور عاطفي، سيزيد صعوبة إجراء بعض المناقشات الجادة، ويثنيك عن طلب ترقية أو علاوة، أو الإعراب عن استيائك إزاء أحد الأمور.

المشكلة الثانية: يؤثر سلبًا على علاقتك بأسرتك

إذا كنت تشعر باستمتاع كبير في محل عملك لن تستطيع تركه والعودة إلى منزلك كي تقضي وقتًا مع عائلتك الحقيقية، وبالتالي سوف يؤثر ذلك سلبًا على علاقتك بهؤلاء الذين تربطك بهم صلة دم.

كن مُنصفًا، قدم لعائلتك الحقيقية التعويض المناسب إذا شعرت بأنك تبتعد عنها، أو تقضي وقتًا طويلاً خارج المنزل، وضع حدودًا فاصلة بين حياتك العملية والأسرية، وضع في اعتبارك أن ما يجمعك بزملائك في العمل هي القيم المشتركة والالتزام والعمل على توفير بيئة مُريحة.

المشكلة الثالثة: يقوض قدرتك على تأسيس شبكة اجتماعية

ارتباطك الشديد بمجموعة محدودة من زملائك سوف يقوض قدرتك على تأسيس شبكة اجتماعية، ويعوقك عن التعرف على أشخاص آخرين قد يساعدونك على العثور على فرص أفضل أو الوصول إلى مرتبة أعلى، لأنك سوف تقضي أغلب وقتك مع مجموعة من الأفراد، فتصبح مع مرور الوقت أكثر انعزالاً وعجزًا عن التواصل مع آخرين.

إذن كيف تتعامل مع زملاء العمل؟

بعد أن عرفت المخاطر والمشكلات التي سوف تقع فيها إذا كنت تتعامل مع زملائك باعتبارهم عائلتك، لعلك تتساءل ما هي الطريقة الصحيحة إذن للتعامل؟

- إذا كنت تعتقد أن زملاءك في العمل أقرب إليك من عائلتك، يجب أن تتذكر أنكم تعملون سويا، وأنك تتلقى مقابلا ماديا نظير ما تقوم به في العمل، وأننا جميعًا نعمل على تقديم خدمات أو منتجات، ونهتم بعملائنا.

- يجب أن نتذكر جميعًا أننا لسنا عائلة، ولكننا مؤسسة متماسكة وفريق عمل مترابط.

- تأكد أن حذف كلمة «عائلة» من ثقافة العمل في شركتك سوف تكون لصالحك، عوضًا عن ذلك عزز الشعور بالحب بين فريق العمل، وقدم لهم ما يجعلهم أكثر ولاءً.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي